الرئيس الاكوادوري يدعو القطاع الخاص الايراني الى الاستثمار في بلاده

دعا الرئيس الاكوادوري رافائيل كوريا خلال زيارته اليوم لغرفة التجارة والصناعة والمناجم الايرانية , القطاع الخاص الايراني الى الاستثمار في مختلف المجالات الاقتصادية في بلاده.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان علاء مير محمد صادقي اكد في الاجتماع المشترك لرئيس جمهورية الاكوادور مع الناشطين في غرفة تجارة وصناعة ومناجم ايران على دور رجال الاعمال في البلدين في تنمية العلاقات الاقتصادية , معربا عن امله في ان يمهد هذا اللقاء الى تبادل الوفود التجارية بين ايران والاكوادور.
واضاف نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة ومناجم ايران : ان الشؤون التجارية والصناعية وضعت بعد ثمانين عاما على اساس القوانين بعهدة القطاع الخاص , وان غرفة التجارة باعتبارها برلمان القطاع الخاص مكون من 50 الف عضو يسعى الى توسيع التجارية الخارجية لايران مع باقي دول العالم.
ودعا صادقي الى الاستثمار المشترك وخاصة من قبل القطاع الخاص في البلدين , مضيفا نظرا الى امكانيات البلدين فان المجالات الضرورية للاستثمار المشترك متاحة لاسيما في مجالات الاسمنت والصناعة والمناجم.
من جانبه اعلن الرئيس الكوري رافائيل كوريا انه سيتم افتتاح سفارة الاكوادور في ايران في المستقبل القريب.
واكد  رئس جمهورية الاكوادور ان بلاده تسعى الى الاستثمارات المشتركة مع باقي الدول , داعيا القطاع الخاص الايراني الى الاستثمار في بلاده.
واشار الى ان بلاده بحاجة الى الاستثمار في مجالات صناعة الاسمنت وتوليد الطاقة الكهربائية وبناء مصفاة لتكرير النفط وانتاج البنزين.
واضاف كوريا : نظرا الى وجود احتياطات جيدة من النحاس والذهب في الاكوادور فاننا نسعى الى ابرام اتفاقيات للتعاون مع ايران.
واشار الرئيس الاكوادوري الى انتاج بلاده من الروبيان والمحاصيل الزراعية وخاصة الموز معربا عن امله في ايجاد اسواق لها في ايران والدول الآسيوية.
واعلن كوريا في الختام عن تأسيس مصانع لانتاج السيارات الايرانية في الاكوادور في المستقبل المنظور./انتهى/     

 

 

رمز الخبر 796838

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =