داوودي يؤكد على تطوير علاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية مع الدول الافريقية

اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية ان تطوير العلاقات مع القارة الافريقية تمثل احدى اولويات السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية , مضيفا ان الشعب الايراني يحرص على اقامة العلاقات مغ الشعوب الافريقية وخاصة الشعب الكيني.

وافادت وكالة مهر للانباء ان النائب الاول لرئيس الجمهورية الدكتور برويز داوودي اعتبر كذلك خلال استقباله اليوم مساعد رئيس وزراء كينيا ووزير المالية اوهورو كنياتا , الشعب الكيني بانه شعب طاهر ومخلص ومثابر , معربا عن امله في تنمية العلاقات بين ايران وكينيا بما يخدم مصالح شعبيهما.
واشار النائب الاول لرئيس الجمهورية الى ان الاستثمارات الغربية في القارة الافريقية ذات اتجاه واحد وتركز على نهب ثروات هذه القارة , مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية في ضوء اهداف الثورة الاسلامية والقيم الاخلاقية ترفض العلاقات الاحادية الجانب , وتعتقد ان العلاقات يجب ان تكون ثنائية واخوية.
واشار الى المستوى المنخفض لحجم التبادل التجاري بين البلدين , مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد لتوسيع تعاونها مع كينيا في مختلف المجالات بتطوير العلاقات التجارية بين البلدين اكثر من ذي قبل.
واشار الدكتور داوودي كذلك الى التجارب القيمة للجمهورية الاسلامية الايرانية في مجال الخدمات الفنية والهندسية على الاصعدة المختلفة في الدول الافريقية وامريكا اللاتينية , معلنا استعداد ايران لوضع خبراتها تحت تصرف كينيا.
من جانبه نقل مساعد رئيس وزراء كينيا ووزير المالية اوهورو كنياتا في هذا اللقاء تحيات رئيس الجمهورية والحكومة والشعب الكيني الى الحكومة والشعب الايراني , ووصف العلاقات بين البلدين بانها جيدة وحسنة , معربا عن امله في تؤدي هذه الزيارة الى الارتقاء بين العلاقات بين كينيا وايران من اجل تحقيق مصالح شعبي البلدين.
واشار الى التطور والانجازات التي حققتها الجمهورية الاسلامية الايرانية في شتى المجالات , داعيا الى نقل التجارب الايرانية الى كينيا.
وتطرق الوزير الكيني الى الازمة الاقتصادية العالمية , مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية استطاعت مواجهة الازمة المالية في الغرب بشكل جيد , وهذا يدل على ان بنية الاقتصاد الوطني الايرانية يرتكز الى اساس صلب./انتهى/



رمز الخبر 822792

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =