وزير الداخلية يؤكد ان ايران اكثر دولة في العالم بمكافحة المخدرات

اكد وزير الداخلية محمد مصطفى نجار ان ايران هي اكثر دولة تبذل جهدا في مكافحة المخدرات مبينا ان 93 بالمائة من كميات الافيون المصادرة في العالم يتم ضبطها داخل البلاد.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزير الداخلية قال خلال مراسم التوقيع على مذكرة التفاهم بين ايران وروسيا في مجال مكافحة المخدرات اليوم السبت : ان ايران وروسيا وبسبب الموقع الجغرافي لهما يقعان في مسار تهريب المخدرات.
واعلن الامين العام للجنة الايرانية لمكافحة المخدرات , ان 93 بالمائة من كميات الافيون المصادرة في العالم يتم ضبطها من قبل ايران , مشيرا الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتخذ اكثر الاجراءات صرامة في التصدي لتهريب المخدرات.
وتابع نجار قائلا : بالتعاون مع رئيس الوكالة الاتحادية الروسية لمكافحة المخدرات فيكتور ايفانوف، نسعى الى وقف زراعة المخدرات في افغانستان وتدمير مختبرات انتاج الهيروين.
ولفت وزير الداخلية ان المخدرات المصنعة اكثر خطرا من المخدرات التقليدية وتترك تأثريات سلبية على المجتمع , مضيفا : شكلنا مجموعة عمل مشتركة مهمتها القضاء على عصابات المخدرات.
واشار نجار الى انه تم وضع خطة على الصعيد المحلي والاقليمي في مجال مكافحة المخدرات لتشديد العقوبات على مهربي ومنتجي ومدمني المخدرات.
واوضح وزير الداخلية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية دفعت ثمنا باهضا في مجال مكافحة المخدرات , مضيفا : لقد قدمت ايران 3700 شهيد و11 الف مصاب في التصدي للمهربين في شرق وغرب وشمال غرب البلاد./انتهى/
 
رمز الخبر 1218009

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 16 =