ايران وافغانستان تؤكدان على ضرورة التعاون المشترك لمواجهة الارهاب

أعلن الرئيسان الايراني والافغاني محمود احمدي نجاد وحامد كرزاي خلال محادثات هاتفية، تنديدهما بظاهرة الارهاب وأكدا على ضرورة التعاون المشترك لمواجهة هذه الظاهرة المشؤومة.

واعرب الرئيس احمدي نجاد في هذه المحادثات عن مواساة وأسف الحكومة والشعب الايراني لمقتل شقيق الرئيس الافغاني في عملية ارهابية، مشددا على ضرورة التصدي المشترك لظاهرة الارهاب.
وأكد رئيس الجمهورية الاسلامية ان الأعداء ليسوا بصدد توفير الامن والرخاء لا للشعب الافغاني ولا لأي شعب آخر، قائلا : قوى الهيمنة تسعى عبر اعمال منحطة الى الحلق الضرر بشعوب المنطقة وينبغي على حكومات وشعوب المنطقة في هكذا ظروف ان تعزز تعاونها المشترك في مواجهة مؤامرات الاعداء.
من جانبه أعرب الرئيبس الافغاني في هذا الاتصال الهاتفي عن شكره لمواساة الحكومة والشعب الايراني له بمقتل أخيه، وقال : الشعب الايراني العظيم يقف على الدوام الى جانب الشعب الافغاني ونأمل بمساعدة الجمهورية الإسلامية الإيرانية ان نحقق الأمن الدائم والحياة الكريمة في افغانستان.
وأضاف حامد كرزاي : يحاول أعداء افغانستان عبر ارتكابهم للاعمال الارهابية، الحاق الضرر بالشعب الافغاني والحيلولة دون حلول الاستقرار والهدوء في افغانستان./انتهى/

رمز الخبر 1361975

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =