شدد الرئيس محمد خاتمي علي ان ايران قدمت الضمانات اللازمه لاستخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه بحته.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس الجمهوريه محمد خاتمي اشار الي اهميه ومكانه جنوب افريقيا في مختلف المجالات الاقتصاديه والاجتماعيه وذلك لدي استقباله وزيره خارجيه هذا البلد " دلاميني زوما " وشدد علي ان طهران تولي اهتماما بالغا لتعزيز العلاقات مع الدول الافريقيه .
 واشار الرئيس محمد خاتمي الي الكفاح الذي خاضه الشعب في جنوب افريقيا ضد التمييز العنصري واكد ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه باعتبارها بلدا مستقلا يطوي حاليا مراحل التنميه والتقدم والازدهار العلمي والصناعي ترغب بالتعاون مع جنوب افريقيا.
 ورحب باستثمار جنوب افريقيا في تنفيذ المشاريع الكبيره والمهمه في ايران وذلك نظرا للامكانات والطاقات الهائله المتوفره للتعاون بين البلدين معلنا استعداد طهران لتقديم التجارب والخدمات التقنيه والهندسيه الي جنوب افريقيا في مختلف المجالات وكذلك التعاون معها في بلد ثالث.
 واشار الرئيس خاتمي الي الضغوط غير القانونيه التي تمارسها بعض القوي الكبري للايحاء بان ايران تسير في طريق انتاج الاسلحه النوويه واكد ان التعامل الجيد والتدبير الذي اعتمدته طهران في التعاون مع الوكاله الدوليه للطاقه الذريه والاسره الدوليه وكذلك جهود الدول الصديقه بمافيها جنوب افريقيا ادت الي احباط محاولات اميركا والاخرين التي كانت تصب في هذا الاطار.
 بدورها اعلنت وزيره خارجيه جنوب افريقيا رغبه بلادها وكبار المسوولين هناك بتعزيز العلاقات مع الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في المجالات كافه داعيه الي المزيد من التعرف علي الطاقات والقدرات الهائله المتوفره لدي الجانبين للتعاون المشترك.
 كما اكدت " دلاميني زوما " دعم بلادها للبرنامج السلمي الذي تعتمده ايران في اطار القرارات التي صادقت عليها الوكاله الدوليه للطاقه الذريه. / انتهي/   

 

رمز الخبر 139187

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =