إنسحبت القوات الصهيونية من مخيم للاجئين في غزة أمس السبت بعدما قتلت 11 فلسطينياً منهية غارة استمرت يومين.

 وافادت وكاله مهر للانباء نقلا عن رويترز ان الكيان الصهيوني برر المجازر التي ارتكبها ضد ابناء الشعب الفلسطيني خلال يومين علي التوالي بانها جاءت ردا علي العمليات التي نفذها الفلسطينيون ضد المستوطنات الصهيونيه موخرا.
 وتعتبرهذه المجازر التي ارتكبها جيش الاحتلال الصهيوني واستمرت يومين في خان يونس ورافقتها عمليات توغل عدوانيه كثيره اكبر عمليه اعتداءات ضد الفلسطينيين منذ وفاه رئيس السلطه الفلسطينيه ياسر عرفات حتي الان.
 ودان الزعيم الفلسطيني محمود عباس الغارة معتبرا اياها الطريقة الصهيونية لاعاقة انتخابات الرئاسة الفلسطينية التي ستجري في التاسع من يناير / كانون الثاني/ لخلافة عرفات.
 وشدد " عباس " علي ان المقاومة لن تتوقف وان احدا لن يكون بوسعه ايقافها ما دام الاحتلال الصهيوني مستمراً للاراضي الفلسطينيه . / انتهي/

 

رمز الخبر 140416

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =