السلطات اللبنانية تعتقل مصري وزوجته للاشتباه بتعاملهما مع الموساد

اعتقلت السلطات اللبنانية رجلاً مصرياً وزوجته اللبنانية، للاشتباه فى تعاملهما مع المخابرات الإسرائيلية "الموساد"، بحسب ما أفاد بيان صادر عن الجيش اللبناني اليوم الاثنين.

وجاء فى البيان، أن مديرية المخابرات فى الجيش اعتقلت فى "حاصبيا" (جنوب شرق) المدعو "أ. س" مصرى الجنسية وزوجته اللبنانية "س. أ. ص"، للاشتباه فى تعاملهما مع مخابرات العدو الإسرائيلي.
وأفاد الجيش أن المصري اعترف "بأنه على علاقة بالمخابرات الإسرائيلية منذ 1999 ودخل الأراضى الفلسطينية المحتلة ثلاث مرات، وتقاضى أموالا بدل خدمات أمنية قدمها للاحتلال". كما اعترف بأن زوجته الموقوفة "كانت على علم بتعامله مع الموساد الإسرائيلي".
وضبط فى منزل الزوجين "جهاز لإرسال المعلومات، وقرص مدمج يحتوي على صور جوية لأهداف مدنية وعسكرية فى منطقة الجنوب".
كما تم ضبط "شريحة خط خلوي إسرائيلي"، بحسب البيان الذي أشار إلى مواصلة "التحقيقات مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص".
من جهة أخرى، أوقفت مديرية المخابرات على شاطئ الناقورة، بجنوب لبنان، "الفلسطيني أحمد جمال ضعيف وهو من عرب 1948" الذى "وصل سباحة إلى الشاطئ" اللبنانى بعد أن انطلق من شاطئ نهاريا (شمال فلسطين المحتلة) مرتديا ثياب غطس، ولا يزال قيد التحقيق"، بحسب البيان.
وأوقفت الأجهزة الأمنية اللبنانية أكثر من مائة شخص بينهم أمنيون وعسكريون، بشبهة التعامل مع العدو الاسرائيلي منذ أبريل 2009./انتهى/
رمز الخبر 1417471

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha