رئيس بلدية طهران يقدم شكوى ضد السفارة البريطانية

اوعز رئيس بلدية طهران بإرسال ملف مخالفات السفارة البريطانية في حديقة قلهك من البلدية الى السلطة القضائية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان محمد باقر قاليباف قال امام جمع من مدراء بلدية طهران: ان من اسوأ الملفات الموجودة في الذاكرة التاريخية للشعب الايراني، هو ملف الحكومة البريطانية.
واشار قاليباف الى الماضي الاستعماري لبريطانيا واضاف انه بعد انتصار الثورة الاسلامية العظيمة، لم يكن دور الحكومة البريطانية في السعي لضرب الوحدة الوطنية واثارة الفتن المختلفة، ويعتبر موضوع حديقة قلهك والامور التي تجري فيها، نموذجا للسلوك السيئ للحكومة البريطانية.
واوضح ان السفارة البريطانية في طهران وخلال سنوات عديدة استولت على حديقة قلهك، وان اي ايراني حر يطالب الجهات المسؤولة بان تبادر لاسترداد حقوق البلاد في هذا المجال.
واضاف انه في الايام الاخيرة وردتنا تقارير موثقة ان عناصر السفارة البريطانية بادروا الى تجفيف وقطع وحرق اشجار حديقة قلهك، واشار الى ان تدمير اكثر من 300 شجرة قديمة خلال فترة وجيزة ليس بالامر الذي يمكن غض النظر عنه، واعلن انه يوعز الى زملائه في بلدية طهران بإرسال ملف مخالفات السفارة البريطانية في حديقة قلهك الى السلطة القضائية باسرع وقت ممكن، واعرب عن ثقته بان السلطة القضائية ستبادر الى استرداد حقوق المواطنين من خلال متابعة هذا الملف بدقة وسرعة وحزم.
وتابع قاليباف: من المؤسف حقا ان تبادر الحكومة البريطانية التي تتشدق بالدفاع عن البيئة والاهتمام بالقيم الانسانية، الى تجاهل الحقوق الوطنية لمواطنين في دولة اخرى، مؤكدا اننا لن نتنازل ولو ذرة عن متابعة حقوق المواطنين، وان بلدية طهران قدمت شكوى حقوقية في هذا المجال وتتابع الموضوع حتى البت فيه./انتهى/

رمز الخبر 1448289

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =