قوات القمع البحرينية تعتدي على الناشط الحقوقي نبيل رجب

تعرض رئيس مركز حقوق الإنسان في البحرين نبيل رجب إلى الضرب المبرح من قبل يد قوات القمع لنظام آل خليفة.

ونقل موقع "نهرين نت" عن مصادر مقربة من رجب قوله : أن الشرطة أقدمت على اعتقاله وضربه بشكل وحشي ، حيث نقل الى مسشتفى السلمانية.
وتعرض رجب لأصابات في الوجه بعد قيام مجموعة من الشرطة بضربه وهو ملقى على الارض.
ودانت جمعبة العمل الاسلامي وائتلاف شباب ثورة 14 فبراير وجمعية الوفاق الوطني الاسلامي ، هذا الإعتداء، ووصف خليل المرزوق أحد قيادي جمعبة الوفاق الاعتداء " بانه جريمة تضاف الى جرائم السلطة ".
وطالبت جمعيات المعارضة بوقف التضييق على رجب وجميع الحقوقيين والسياسيين وتقديم الاعتذار له من قبل الداخلية، ووصفوا لاعتداء بانه " جريمة من جرائم السلطة لاسكات الاصوات الحقوقية الشجاعة التي فضحت ومازالت جرائم نظام ال خليفة وقال بيان لجمعية الوفاق "أن الاعتداء على رجب وصمة عار في جبين السلطة".
الجدير بالذكر، ان الحقوقي رجب تعرض للعديد من المضايقات والاعتداء على منزله وأسرته في الفترة السابقة بسبب نشاطه الداعم للحقوق والحريات./انتهى/
رمز الخبر 1503617

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =