كدخدائي: تم تأييد اهلية 70 بالمائة من مرشحي الانتخابات البرلمانية

اعلن المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور عن تأييد اهلية حوالي 3400 مرشح لخوض انتخابات مجلس الشورى الاسلامي اي نحو 70 بالمائة من المسجلين في الانتخابات.

وقال عباس علي كدخدائي لمراسل وكالة مهر للانباء: ان مجلس صيانة الدستور يعمل دوما وفق معيار القانون ورعاية المقررات في مجال احراز اهلية المرشحين لخوض الانتخابات.
واكد ان ارشادات واوامر قائد الثورة تأتي ايضا في اطار القانون، ولذلك، فإن اوامر سماحته تعتبر بالنسبة لنا كالقانون يجب رعايتها، وقد عملنا دوما وفق هذا المنحى.
واشار المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور الى ان اليوم (السبت 11 شباط/فبراير) هو اليوم الاخير من دراسة اهلية مرشحين انتخابات مجلس الشورى الاسلامي، وقال: في هذه الدورة أيد مجلس صيانة الدستور اهلية حوالي 3400 شخص من المسجلين، وهذا ما يعادل نحو 70 بالمائة من المسجلين لخوض انتخابات مجلس الشورى الاسلامي، معربا عن امله بأن تشارك جميع شرائح الشعب والتيارات التي تم تأييد اهلية مرشحيها لخوض الانتخابات، في انتخابات 2 آذار/مارس 2012.
وبشأن المشاركة الحماسية للجماهير في مسيرات 22 بهمن، قال كدخدائي: ان شعبنا اثبت على مر التاريخ انه كلما ازدادت التهديدات ضد الثورة الاسلامية، فإن دعم الشعب لنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية يزداد ايضا.
وشدد على ان تعاليم القرآن الكريم تؤكد على انه يجب التمسك بالوحدة في مواجهة الاعداء، لكي نتمكن من احباط العقوبات./انتهى/

رمز الخبر 1531507

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =