كد خدائي: مجلس صيانة الدستور سيدرس بدقة معاهدة "باليرمو"

اكد المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور "عباس علي كذخدائي" ان المجلس سيدرس بدقة وامعانة معاهدة "باليرمو" لمكافحة الجريمة المنظمة.

وقال كدخدائي في تصريح لمراسل وكالة مهر للأنباء، حول آخر مستجدات دراسة لائحة "انضمام ايران الى معاهدة مكافحة الجريمة المنظمة" (باليرمو): بعد ان استشكل مجلس صيانة الدستور بخصوص ترجمة هذه اللائحة، فقد تم حل هذا الاستشكال من قبل مجلس الشورى وارساله مجددا الى مجلس صيانة الدستور، وقد بدأ الاسبوع الماضي دراسة هذه اللائحة.
وتابع كدخدائي قائلا: ستتواصل الاسبوع الجاري جلسات دراسة هذه اللائحة كي يتمكن مجلس صيانة الدستور من اعلان موقفه خلال المدة القانونية البالغة 20 يوما.
وفيما يتعلق بدراسة لائحة "تعديل قانون غسيل الاموال" التي يعتبرها بعض المراقبين بانها احد مستلزمات مجموعة العمل المالي (FATF) ، قال كدخدائي: ان هذه اللائحة تم دراستها ايضا في الجلسات السابقة، ولان اعضاء المجلس اعتبروها لائحة قضائية، فقد واجهت في البداية اشكالا، وتم اعادتها الى مجلس الشورى لازالة هذا الاشكال، وحينها سيتم ابداء وجهة نظر مجلس صيانة الدستور النظر في نص هذا القانون.  
 وحول التوجيهات الاخيرة لقائد الثورة الاسلامية حول خبايا المعاهدات الدولية واسلوب مجلس صيانة الدستور في دراسة قوانين البرلمان الايراني، قال كدخدائي: بالتأكيد فان مجلس صيانة الدستور سيدرس هذه الحالات بدقة وامعان ويعلن موقفه استنادا الى احكام الشريعة المقدسة ومبادئ الدستور./انتهى/
 
 

     

رمز الخبر 1885055

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =