آية الله نوري همداني: 22 بهمن يوم افول القوى المتسلطة

اكد احد مراجع التقليد ان 22 بهمن (11 شباط/آذار) يوم افول امريكا والكيان الصهيوني ومستكبري العالم، ويوم طلوع الصحوة في مواجهة الاستكبار.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان آية الله حسين نوري همداني، وصف على هامش مسيرات 22 بهمن (11 شباط/فبراير)، يوم 22 بهمن بأنه يوم انتصار الحق على الباطل، وغلبة النور على الظلام وخلاص المستضعفين في انحاء العالم من سلطة المتكبرين، واكد: ان 22 بهمن هو يوم انقراض النظام الشاهنشاهي وسقوطه، ويوم افول امريكا ويوم سقوط الكيان الصهيوني ومن يشاركه افكاره.
واضاف: ان 22 بهمن هو يوم نهض يه جميع مستضعفي العالم امام المستكبرين، وفي هذا اليوم توفرت الارضية لرقي وعظمة الاسلام وايران الاسلامية، وافول القوى الاستكبارية.
وتابع: ان 22 بهمن هو مقدمة الصحوة بالنسبة لجميع المظلومين والمحرمين في العالم في مواجهة الاستكبار العالمي، واليوم نشاهد الانتفاضات والحركات في الدول الاسلامية وغير الاسلامية ضد النظام الظالم، وهذه الحركة ستحقق النتائج المرجوة بعون الله.
واعتبر آية الله نوري همداني يوم 22 بهمن بأنه يوم حركة الشعب الايراني الشجاع ضد الظالمين والمستكبرين في العالم، وقال: ان يوم الله 22 بهمن، هو يوم التطبيق العملي للمبادئ السامية التي نادى بها مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني (رض)./انتهى/

رمز الخبر 1531531

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =