مقدسي: دمشق ملتزمة بإنجاح مهمة أنان على أن تتناسب مع الخصوصية السورية

اعلن الناطق باسم وزارة الخارجية السورية جهاد مقدسي ان اجواء الرد السوري على مقترحات مبعوث الامم المتحدة كوفي انان , كانت موضوعية للغاية وتوضيحية الطابع لكيفية المقترحات الأولية.

وذكرت وكالة الانباء السورية /سانا/ ان مقدسي قال في مؤتمر صحفي الاربعاء : مقدسي إن مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية كوفي أنان قدم خلال زيارته لسورية مقترحات بـ لا ورقة لتبادل الرؤى حولها وكانت أجواء الرد السورى بتقديم لا ورقة عليها نعتقد بأنها موضوعية للغاية وتوضيحية الطابع لكيفية تنفيذ المقترحات الأولية.
وأضاف : نحن ملتزمون بانجاح مهمة أنان على أن تتناسب مع الخصوصية السورية وهذا أمر يتطلب تضافر الجهود الدولية والإقليمية أيضا وخاصة تلك الجهود المعرقلة للحل السياسي والتي تحرض وتدعو لتسليح الداخل السوري لصب الزيت على النار مؤكدا أن الحلول المطروحة للأزمة السورية لا يمكن أن تكون مستوردة ونحن نشجع السيد انان على استكمال مشاوراته ونتمنى له النجاح وحشد كل الجهود لإحلال التهدئة التي يجب على الجميع الإيمان بأن الوصول إليها يكمن في الانخراط بالاصلاح والحوار.
وقال : إن كل من يدعو للتسليح يعرقل مهمة أنان وإن نجاح مهمته يتطلب تضافر جهود الجميع وإن العبرة تكمن في التفويض الممنوح لأنان ومدى تعاون الآخرين معه ونحن مستعدون للترحيب بأي مبادرة تساعد على الحل السياسي، موضحا أن ما يجري في بعض المناطق هو علاج أمني وليس حلا سياسيا لأن الجيش هو بحالة الدفاع عن النفس، مشيرا إلى أن وجود المجموعات المسلحة على الأرض بات موثقا بتقارير دولية وحقيقة لا يمكن إنكارها.
ولدى السؤال عن نوعية الحل السياسي المطروح قال مقدسي إن الحل السياسي يعني المشاركة بالوطن وأن يكون الفيصل بين الجميع هو صندوق الانتخابات ونرحب بكل من يؤمن بالحوار ويرفض التدخل الخارجي ونأمل بأن يقتنع كل من يرفض الحوار بأن الطريق للخروج من الأزمة هو فقط الجلوس إلى طاولة الحوار ونبذ التخريب مؤكدا أن الرئيس السوري بشار الأسد هو ضامن الحوار والمتحاورين./انتهى/
 
رمز الخبر 1560485

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =