قائد الثورة الاسلامية يشدد على اهمية المحافظة على الحجاب الاسلامي

شدد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي على اهمية المحافظة على حجاب وعفاف المرأة المسلمة ودورها الهام في تربية المجتمع.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي استقبل اليوم في حسينية الامام الخميني (رض) حشدا من ذاكري اهل البيت (ع) بمناسبة ولادة بضعة الرسول الاعظم (ص) فاطمة الزهراء (س) سيدة نساء العالمين.
وقدم قائد الثورة الاسلامية في هذا اللقاء تهانيه بمناسبة هذه الذكرى العطرة واليوم التاريخي لولادة فاطمة الزهراء (س) والذي يصادف ذكرى مولد الامام الخميني (رض).
ووصف سماحته الابعاد المختلفة لحياة فاطمة الزهراء (س) بانها انموذج شامل للفضائل وقال : ان تسمية هذا اليوم بيوم المرأة , اعطى دروسا خالدة للجميع وخاصة النساء في بلدنا الاسلامي , ليزينوا انفسهن بالتقوى والعفاف والعلم والشجاعة والصمود والتربية الصحيحة للابناء , وايلاء الاهتمام بالاسرة , واتباع نهج فاطمة الزهراء (س).
واشار سماحة آية الله العظمى الخامنئي الى ان فكر وكلام الانسان عاجز عن تبيين جميع فضائل بضعة الرسول الاكرم (ص) وتألقها وكبريائها وعظمتها , مضيفا : ومع ذلك فان كلام وحياة هذه السيدة العظيمة والائمة الاطهار (ع) ليست خارجة عن متناول المرء وانما خلافا للنماذج المزيفة في العالم المادي , فان الائمة الاطهار (ع) قد شخصوا المسار والجهة الصحيحة لحركة وحياة البشرية , وقد بلغ الائمة (ع) قمة الكمالات , وايضا دعوا  الآخرين الى سلوك هذا المسار.
ودعا سماحته المجتمع وخاصة النساء الى اتباع طريق الفضائل المعنوية للائمة (ع) , مستعرضا تاريخ مشاركة المرأة في مختلف مراحل المقارعة منذ زمن الحركة الدستورية حتى انتصار الثورة الاسلامية والحرب المفروضة , واضاف : ان هذه المشاركة المؤثرة تثبت ان النساء بحجابهن الكامل باستطاعتهن المشاركة في هذه المجالات , والقيام بمسؤولياتهم بشجاعة والنموذج لذلك هن امهات الشهداء الابرار.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى محاولات الاعداء لاستغلال نقاط الضعف مضيفا : ان الانسان عرضة للضرر , ويجب على الجميع مراقبة سلوكهم , وان ندرك ان بعض مظاهر العجب وعدم التقوى وعدم رعاية الحجاب والعفاف له آثار مدمرة وباقية على اخلاق وسياسة المجتمع , وفي هذا الصدد يجب على النساء مراعاة ذلك بشكل ادق.
واعتبر قائد الثورة الاسلامية الحجاب بانه يحافظ على شخصية المرأة ويصون وقارها وصفائها , موضحا ان عفاف المرأة يعزز من سمعة واحترام المرأة في المجتمع ومن هذا المنطلق يجب توجيه الشكر الى الاسلام لاهتمامه بقضية الحجاب.
واعتبر سماحته في جانب آخر من كلمته القيمة , ان معرف اهل البيت (ع) تعد نعمة كبرى , وقال : ان الثناء على فضائل اهل البيت (ع) في اطار القصائد الشعرية والنثر تعتبر نعمة اخرى يتعين على ذاكري اهل البيت (ع) معرفة قدرها.
واشار سماحة آية الله العظمى الخامنئي الى ان التعريف بالفضائل المعنوية لاهل البيت (ع) يعتبر انموذجا يقتدى به في المجتمع.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى المستوى الرفيع لفهم وادراك المجتمع ونضجه الفكري وامتلاكه الوعي والبصيرة , مضيفا : في الوقت الحاضر فان قدرات ايران الاسلامية على مختلف الاصعدة في العالم المادي تسطع وتضيء كالشمس , ويجب على الذاكرين كذلك الاهتمام بهذه الفضائل وتبيينها الى متلقيهم.
وفي مستهل هذا اللقاء قامت مجموعة من ذاكري اهل البيت عليهم السلام بانشاد قصائد في شأن وعظمة بضعة الرسول الاكرم (ص) , وكذلك ذريتها الامام الخميني (رض)./انتهى/

 
رمز الخبر 1600367

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =