مستوطنون صهاينة يقتلعون حوالي 140 شجرة زيتون في الضفة الغربية

اقتلعمستوطنون صهاينة في الضفة الغربية المحتلة حوالي 140 شجرة زيتون في قرية المغير الفلسطينية.

وقال رئيس مجلس قرية المغير فرج النعسان في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية "ابلغنا صبيحة هذا اليوم من قبل الارتباط الاسرائيلي بان المستوطنين اقتلعوا 138 شجرة زيتون شمال غرب القرية".
وتعتبر المنطقة التي تم اقتلاع اشجار الزيتون منها منطقة احتكاك دائمة بين المستوطنين الصهاينة واهالي القرية.
واضاف فرج ان "المستوطنين في تلك المستوطنة اعتادوا الاعتداء على الاشجار وعلى اهالي القرية".
ودانت الحكومة الفلسطينية في بيان اليوم، "الاعتداءات الارهابية" التي ينفذها المستوطنون الصهاينة ضد المزارعين الفلسطينيين، خاصة مع قرب بدء موسم قطف الزيتون.
واشارت الحكومة في بيانها الى اعتداءات نفذت في قرى قريوت، كفر قدوم، بلدة الخضر، فرطعة، الجانية، بيتللو ورأس كركر في الضفة الغربية.
وتتضاعف اعتداءات المستوطنين الصهاينة على مزارعي الزيتون الفلسطينيين في موسم الحصاد.
ويصل عدد اشجار الزيتون في الضفة الغربية وقطاع غزة الى نحو 10 ملايين شجرة وتشكل جزءا هاما من الاقتصاد الفلسطيني حيث يعمل فيها نحو 100 الف مزارع وتحقق عوائد بنحو 100 مليون دولار سنويا./انتهى/
 
رمز الخبر 1717170

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =