العميد جزائري: علينا زيادة قوتنا الرادعة لمواجهة الحرب الناعمة للاعداء

اكد المساعد الاعلامي لرئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية ان السبيل الوحيد لمواجهة الحرب الناعمة هو زيادة قدرتنا الرادعة امام مخططات العدو.

وافادت وكالة مهر للانباء بأن العميد مسعود جزائري قال في ختام اجتماع قادة القواعد والمقرات التابعة للقوة البحرية اننا نعيش حاليا ظروف الحرب الناعمة، وصرح: رغم اننا تجاوزنا الحرب العسكرية حيث ترك عنصر الردع لدينا اثره الايجابي رغم كل التهديدات، الا ان اعداءنا دخلوا اليوم في مرحلة الحرب الناعمة.
وتابع ان السبيل الوحيد للصمود في الحرب الناعمة كما الحرب العسكرية، هو ان نعمل على زيادة قوتنا الرادعة امام مخططات العدو. وفي هذه الحال سيندم العدو على فعلته، وسيشعر بالخسارة وعدم الجدوى بشأن مجموعة الضغوط والعقوبات التي فرضها عليها.
ولفت العميد الجزائري الى انه رغم امتلاك العدو العدة والعدد الا انه من حسن الحظ ان قوتنا الناعمة منبثقة من التعاليم الدينية والاسلام المحمدي الاصيل، وان شاء الله نحن قادرون على صد العدو في ظل تدابير قائد الثورة والاستفادة من هذه التعاليم.
واشار الى ان استراتيجيات العدو ضد نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية وسياساته في حربه الناعمة تتمثل في العديد من الامور ومن اهمها: إضعاف نموذج القيادة في ايران، بث الخلافات وايجاد الهوة بين كبار المسؤولين والاحزاب والفئات، وترويج المذاهب الكاذبة لمواجهة الاسلام، وايجاد معارضة قوية ودائمة، والسعي للحد من تأثير وسائل الاعلام المحلية، وانشاء وسائل اعلام غير حكومية لا يمكن السيطرة عليها، وتكريس التوجهات الغربية داخل البلاد، التقليل من اهمية الانجازات العلمية والتقنية، وإضعاف القوة العسكرية، والسعي لشل الاقتصاد الايراني./انتهى/

رمز الخبر 1727563

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =