لاريجاني :على تركيا الا تحمل ايران وحزب الله مسؤولية حساباتها الخاطئة

قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي في سياق رده على تصريحات وزير الخارجية التركي انه اذا ماكانت حسابات تركيا بعد مرور اكثر من عامين على الازمة السورية اضحت خاطئة فلا ينبغي ان تحمل تركيا الاطراف الاخري مسؤلية فشلها في سوريا .

وافادت وكالة مهرللانباء  ،ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي على لاريجاني وفي مستهل اعمال الجلسة العلنية للمجلس اليوم الاحد وبمناسبة ذكرى وفاة السيدة زينب (ع) اشاد بموقف حزب الله والمسلمين الغيارى بالدفاع عن مقام السيدة زينب (ع)في سوريا .
وحول تصريحات وزير الخارجية التركي وكيله الاتهامات للجمهورية الاسلامية وحزب الله قال على لاريجاني :ان التصريحات التي ادلى بها وزير الخارجية التركي غير واقعية وخاطئة.
واستطرد على لاريجاني قائلا ان المسؤولين الاتراك وانطلاقا من حساباتهم الخاطئة في سوريا حملوا ايران وحزب الله مسؤولية فشلهم في سوريا ولكن السبب الحقيقي لهذا الفشل هو حساباتهم الخاطئة .
ولفت رئيس المجلس ان الجمهورية الاسلامية ومنذ اندلاع الازمة في سوريا دعت الى ايجاد حلول سلمية عبر المباحثات السياسية منتقدا عملية ارسال الاسلحة وتقديم انواع الدعم للارهابيين في سوريا معتبرا هذه المساعدات بانها تؤجج الصراع وتشعل الحروب في المنطقة وتعمق الازمة فضلا عن انه لا تدعم الديموقراطية في البلاد.
واضاف على لاريجاني قائلا انه اليوم وبعد التكلفة الباهضة والخسائر في الاراواح والممتلكات ادركوا ان الحل يكمن في تبنى لغة الحوار والحلول السياسية داعيا تركيا الى اعادة النظرفي حساباتها وتعديل مسارها بدلا من اتخاذ سياسة الهروب الى الامام واتهام الاخرين.
واردف رئيس مجلس الشورى قائلا ان الضمير الانساني و المسلمين الغيارى يرفضان تماما انتهاك قبر الصحابي حجر بن عدى فضلا عن عملية التمثيل بجثث القتلي من قبل الارهابيين حيث ان هذه الاعمال ليس له مكان في القرن الـ21 ولا توصف الا بالوحشية.
واكد على لاريجاني انه على الحكومة التركية اذا ماارادت ان تمارس دورا ايجابيا في المنطقة فعليها ان تعمد الى التصدى الى التناحر الطائفي بدلا من اشعال الفتن المذهبية ./انتهى/
 

رمز الخبر 1822451

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =