تركيا وألمانيا تتبادلان استدعاء السفراء اثر تداعيات موقف برلين من المظاهرات

استدعت أنقرة السفير الألماني لديها بعد انتقادات برلين لقمع المتظاهرين المناهضين للحكومة في تركيا والتي رأت فيها أنقرة تهديدا مبطنا بخصوص عملية الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وذلك بعد خطوة مشابهة قامت بها برلين.

واجتمع السفير الألماني في أنقرة أبرهارد بول على مدى ساعة و15 دقيقة السبت مع فريدون سينيرليوغلو مساعد وزير الخارجية التركي ولم يدل أي من الطرفين بتعليق في ختام المحادثات، بحسب الجزيرة نت .
وتأتي هذه الخطوة بعدما استدعت برلين السفير التركي الجمعة إلى وزارة الخارجية الألمانية إثر تبادل تصريحات شديدة اللهجة بين برلين وأنقرة بشأن الاتحاد الأوروبي.
وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وصفت الاثنين قمع الشرطة للمتظاهرين المناهضين لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بأنه "قاس جدا".
وتصاعدت حدة اللهجة الجمعة بين برلين وأنقرة حيث ذهب وزير الشؤون الأوروبية التركي إيجيمن باغيس إلى حد تهديد المستشارة الألمانية "بعواقب" من الجانب التركي إذا لم تتراجع عن تصريحاتها.
ويأتي هذا الجدل في وقت أعلن دبلوماسيون أوروبيون أن ألمانيا وهولندا عارضتا فتح فصل جديد في مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي بسبب القمع العنيف للمظاهرات المناهضة لحكومة أردوغان./انتهى/
 

رمز الخبر 1823886

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =