المبعوث الاممي لليمن يعلن وقف القتال بين الحوثيين والسلفيين

أعلن مبعوث الامم المتحدة لليمن جمال بن عمر الاثنين انه تم التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار بين الحوثيين والسلفيين التكفيريين في صعدة بشمال البلاد.

وافادت وكالة الصحافة الفرنسية ان المبعوث الاممي الى اليمن جمال بن عمر صرح  للصحافيين انه "تم الاتفاق اليوم (الاثنين) على وقف إطلاق النار في منطقة دماج وتمكن فريق الصليب الاحمر الدولي الدخول الى المنطقة".
وأوضح بن عمر ان "قافلة سيارات تابعة للصليب الاحمر الدولي دخلت الى منطقة دماج لتقديم الخدمات الطبية ونقل عدد من الجرحى".
وكان القتال بين الطرفين احتدم منذ الاسبوع الماضي في بلدة دماج التي فيها مركز تعليمي للسلفيين والواقعة في ضواحي مدينة صعدة، معقل الحوثيون.
واعلن السلفيون مقتل العشرات في صفوفهم في عمليات قصف نفذها الحوثيون الا انه لم يتسن التأكد من هذه المعلومات.
واشار المبعوث الاممي بحسبما نقلت عنه وكالة الانباء اليمنية الى وجود "عدد كبير من الجرحى في حالات خطيرة جدا من الطرفين المتنازعين، منها ۲٥ حالة حرجة".
كما ذكر بن عمر ان الرئيس ارسل "طائرة خاصة" الى صعدة لنقل الجرحى.
من جهتها، قالت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الاحمر في اليمن ماري كلير فغالي ان وفدا من المنظمة الدولية تمكن من "اجلاء ۲۳ جريحا، وهو الذين اصاباتهم الاكثر خطورة".
وبحسب فغالي، "تم اجلاء الجرحى بواسطة مروحية ونقلوا الى صنعاء".
وصعدة هي معقل الحوثيون الذين تعرضوا لست حروب شنتها الحكومة اليمنية ضدهم منذ ۲۰۰٤ ويشاركون حاليا في العملية السياسية الانتقالية.
وشهدت منطقة دماج مواجهات متقطعة بين السلفيين التكفيريين والحوثيين منذ ۲۰۱۱./انتهى/
رمز الخبر 1830030

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =