مقتل 52 في هجوم مسلح على وزارة الدفاع اليمنية

قالت مصادر حكومية إن انتحاريا ومسلحين يرتدون ملابس الجيش هاجموا مجمع وزارة الدفاع في العاصمة اليمنية صنعاء صباح الخميس وقتلوا 52 شخصا بينهم أطباء ومسعفون أجانب.

وقال شهود لرويترز إن مهاجما اقتحم بسيارة محملة بالمتفجرات باب مجمع الوزارة وبعد ذلك أسرع مسلحون في سيارة أخرى بالدخول وفتحوا النار على الجنود والأطباء والممرضين الذين يعملون في مستشفى داخل المجمع.
وقالت اللجنة الأمنية العليا في اليمن ان الهجوم ادى أيضا الى اصابة 167 شخصا. واضافت ان طبيبين من المانيا وآخرين من فيتنام وممرضا هنديا وآخرين فلبينيين كانوا بين القتلى.
وذكر مصدران بوزارة الدفاع أن العاملين بالوزارة كانوا قد وصلوا للتو الى أعمالهم عندما وقع الهجوم. وقال أحد المصدرين "وقع الهجوم بعد بدء العمل في الوزارة بقليل حين اقتحم انتحاري البوابة بسيارة ملغومة."
وهز الانفجار حي باب اليمن على مشارف صنعاء القديمة الذي توجد به أكشاك تجارية ومنازل من الحجارة مزينة بنوافذ من الزجاج الملون.
وتصاعدت أعمدة الدخان فوق المنطقة حيث مقر البنك المركزي أيضا.
وقال مصدر طبي ومسؤول بالوزارة إن المسلحين أخرجوا طبيبا غربيا وممرضا فلبينيا إلى فناء المستشفى وقتلوهما أمام العاملين.
وقالت وزارة الدفاع في موقعها الالكتروني إن المسلحين قتلوا ايضا قريبا للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كان يزور مريضا بالمستشفى.
وأضافت الوزارة إن قوات الأمن استعادت السيطرة على المجمع بعد أن قتلت معظم المهاجمين.
وفي يوليو/تموز العام الماضي قتل انتحاري يرتدي ملابس الجيش اليمني أكثر من 90 شخصا أثناء تدريبات على عرض عسكري بالعاصمة. وأعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن الهجوم./انتهى/
رمز الخبر 1831035

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 9 =