الجيش السوري يسيطر على بلدة استراتيجية في منطقة القلمون

تمكنت قوات الجيش السوري من فرض سيطرتها على بلدة جراجير في منطقة القلمون الواقعة على طريق امداد السلاح من عرسال الى الجماعات المسلحة الارهابية في مدينة يبرود.

وذكرت قناة "روسيا اليوم" أن الجيش السوري يستهدف مدينة يبرود بغارات جوية مع ورود أنباء عن بدء حملة عسكرية على المدينة وعلى فليطة بعد السيطرة على جراجير، في الوقت الذي شهدت فيه مناطق داريا والزبداني ودوما والمليحة وجوبر وخان الشيح قصفا مدفعيا عنيفا.
ونفذ الطيران العسكري غارات جوية على اطراف المليحة وبلدة زملكا في الغوطة الشرقية.
في الوقت ذاته نقل مراسل القناة عن مصادر حكومية أنه تم إدخال دفعة جديدة من المساعدات الإنسانية إلى المدنيين الراغبين بالبقاء في أحياء حمص القديمة.
وذكرت مصادر عسكرية أن اشتباكات اندلعت بين الجيش والارهابيين على الطريق العام بين مورك وصوران بريف حماه الشمالي.
وقامت وحدات الجيش السوري باسقاط منطاد يحمل كاميرات مراقبة أطلقته المجموعات المسلحة الارهابية فوق سجن حلب المركزي، في ذات الوقت عثرت وحدات تابعة للأمن على نفق بطول 300 متر في معرة النعمان كان الارهابيون يستخدمونه في التنقل وتخزين الأسلحة والذخيرة.
وذكر مصدر أمني أن اشتباكات عنيفه تدور بين الجيش السوري والجماعات الارهابية في محيط مطار النيرب العسكري./انتهى/
 

رمز الخبر 1833242

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =