روحاني: الشركات الغربية تتفاوض لعقد اتفاقيات تعاون مع ايران

اكد رئيس الجمهورية حسن روحاني عدم امكانية استمرار الحظر الجائر ضد طهران , موضحا ان الشركات الغربية تتفاوض حاليا لعقد اتفاقيات تعاون مع ايران.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية حسن روحاني اشاد خلال استقباله اليوم الاحد وزيرة خارجية جنوب افريقيا ميتي نكوانا ماشاباني بمواقف بلاده حيال النشاطات النووية الايرانية السلمية ، قائلا : لا يمكن استمرار اجراءات الحظر الجائرة  ضد طهران حيث ان الشركات الغربية تتفاوض حاليا مع ايران لعقد اتفاقيات التعاون معها.
واكد ان منظومة الحظر الخاطئة والظالمة التي فرضتها الدول الغربيه على ايران اصبحت تواجه مشاكل عديدة.
ولفت الي المكانة الخاصة لشعب جنوب افريقيا لدى الشعب الايراني , لنضاله ضد التمييز العنصري, مضيفا : ان احد توجيهات الامام الخميني الراحل عقب انتصار الثورة الاسلامية في ايران كان قطع العلاقات مع نظام التمييز العنصري في جنوب افريقيا.
وعبر رئيس الجمهورية عن ارتياحه للذكرى السنوية العشرين لانتصار واستقلال شعب جنوب افرييا في النضال ضد التمييز العنصري بقيادة الزعيم الراحل لهذا البلد نيسلون مانديلا, واصفا مانديلا بانه كان رجل النضال والسلام معا.
وتطرق الي الامكانيات التي يمتلكها البلدين لتعزيز العلاقات الثنائية، مضيفا : توجد ارادة سياسية قوية لدى حكومتي وشعبي ايران وجنوب افريقيا لتعزيز العلاقات والتعاون في جميع المجالات بما في ذلك المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية.
واكد رئيس الجمهورية علي ضرورة تعزيز التعاون الثنائي في قطاع النفط والمناجم , مضيفا : يجب توفير التسهيلات والارضيات اللازمة للنشاطات والتعاون بين القطاعين الخاصين للبلدين من اجل تعزيز العلاقات،  لافتا الى التعاون الجديد بين ايران وجنوب افريقيا في مجال الاتصالات.
واضاف : يجب القيام بتطوير التعاون والعلاقات المالية والمصرفية بين البلدين وحل المشاكل وتذليل العقبات الموجودة كخطوة اولى من اجل تعزيز علاقات التعاون.
واعتبر رئيس الجمهورية قضية العنف والتطرف والارهاب بانها مشكلة كبيرة للدول النامية والعالم , مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد لاقامة تعاون وثيق مع جنوب افريقيا في مجال القضايا الاقليمية والدولية.
واعتبر الارهاب والتطرف بانه جاء نتيجة لممارسات القوى الغربية , وقال :  من المؤكد ان هذه الدول ستواجه في المستقبل مشاكل عديدة بسبب هذه الجماعات الارهابية.
واكد رئيس الجمهورية على ضرورة تعاون الدول خاصة الدول النامية لمكافحة الارهاب والعنف والفقر والتطرف.
من جانبها ابلغت وزيرة العلاقات والتعاون الدولي لجنوب افريقيا في هذا اللقاء تحيات رئيس بلادها جاكوب زوما الى رئيس الجمهورية,  معربة عن تقدير جنوب افريقيا لايران لدعمها نضال شعب جنوب افريقيا ضد التمييز العنصري.
واعتبرت ماشاباني تواجد وفد رفيع المستوى برفقتها خلال هذه الزيارة بانه مؤشر علي العزيمة الجادة لشعب وحكومة جنوب افريقيا لتطوير وتمتين العلاقات والتعاون بين البلدين.
واشارت الي وجود امكانيات هائلة للتعاون بين طهران وبريتوريا , لافتة الى استكشاف ارضيات جديدة للتعاون خاصة في مجالات الصحة والعلوم والتقنيات والادوية وتطوير التقنيات الزراعية وخطوط السكك الحديد بين البلدين اضافة الى التعاون في قطاعات النفط والطاقة والاتصالات.
واكدت ان الزيارة المقبلة التي سيقوم بها رئيس جنوب افريقيا الى طهران تعد فرصة لعقد اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي بين البلدين.
وانتقدت وزير خارجية جنوب افريقيا الحظر الجائر  المفروض على ايران, واوضحت ان هذا الحظر قد أثر سلبا على بلدها وجميع البلدان الافريقية.
واضافت : ان جنوب افريقيا حكومة وشعبا تدعم المفاوضات النووية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ودول مجموعة 5+1 والنتائج الجيدة التي تم احرازها.
واكدت ماشاباني على اجراء الحوار بين الدول النامية ودول جنوب – جنوب لمكافحة واجتثاث التطرف والارهاب والعنف, وقالت : يجب عدم الاعتماد على الدول الاخرى في مسألة اجتثاث العنف , وانما يجب ان تعتمد الدول النامية على نفسها في هذا الشأن./انتهى/
رمز الخبر 1837150

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =