قائد الثورة الاسلامية يشدد على تضامن المسلمين في مواجهة الاعداء

شدد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي على تضامن المسلمين لمواجهة مؤامرات الاعداء في بث النعرات الطائفية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الخامنئي اعتبر خلال استقباله صباح اليوم الاحد مسؤولي منظمة الحج والزيارة , فريضة الحج بانها فرصة عظيمة لابناء الامة الاسلامية للاستفادة من الفضائل المعنوية لارض الوحي وتوطيد صلاتهم مع الباري تعالى , وكذلك تبادل وجهات النظر فيما بينهم لحل مشكلات العالم الاسلامي.
واكد سماحة آية الله العظمى الخامنئي ان واحدة من اهم قضايا العالم الاسلامي في الوقت الحاضر , هي المحاولات الواسعة التي تبذلها القوى الكبرى وعملائهم لبث الخلافات بين الامة الاسلامية , بحيث يجب الاستفادة من فرصة الحج الفريدة من اجل تحقيق الوحدة والتفاهم وازالة عوامل الاختلاف وسوء الظن.
وقدم سماحته تبريكاته بمناسبة ذكرى ميلاد ثامن الحجج الامام موسى بن علي الرضا (ع) , معتبرا مرقده الشريف في خراسان بانه مصدرا للبركة ومركزا للذكر والتوحيد, مشيرا الى ان الامام الرضا (ع) استطاع بالتوكل على الله وبتدبير الهي ونظرته الثاقبة ان يحبط مؤامرة النظام السياسي الظالم آنذاك , ويجد حركة عظيمة لنشر المعارف القرآنية ومعارف اهل البيت عليهم السلام في العالم الاسلامي.
واكد سماحة آية الله العظمى الخامنئي ان موسم الحج يعتبر فرصة عظيمة لاصلاح الشؤون الدينية والمعنوية والقضايا الهامة للعالم الاسلامي.
واضاف سماحته : ان العالم الاسلامي يمر حاليا في ظروف خطيرة , وان احد اهم هذه القضايا هي محاولات واساليب القوى السلطوية لبث الخلافات والشكوك بين المسلمين.
واكد قائد الثورة الاسلامية على ضرورة توظيف جميع الطاقات صفاء القلوب بين المسلمين وازالة الاحقاد المفتعلة , وقال : من المؤسف فان بعض المسلمين بما فيهم الشيعة والسنة بواسطة الغفلة يساعدون اعداء الامة الاسلامية من خلال كيل التهم والاكاذيب ويعملون على خدمة مصالح امريكا والصهيونية.
واكد سماحة آية الله العظمى الخامنئي انه يتعين على المسلمين سلب هذه الذريعة من العدو من خلال التحلي باليقظة والتضامن.
واعتبر سماحته التكفير احد اساليب الاعداء لزرع الخلافات والنعرات بين المسلمين والهائهم عن بعضهم البعض بهدف التغافل عن قضية فلسطين وخدمة مصالح الكيان الصهيوني , مضيفا : ان قضية فلسطين هي القضية الاولى للعالم الاسلامي والتي يجب ايلاء الاهتمام بها في موسم الحج.
واوضح قائد الثورة الاسلامية انه لحسن الحظ فان المسلمين كانت لهم اليد العليا في قضية فلسطين , وان حرب 50 يوما في غزة وهزيمة الكيان الصهيوني باعتباره رمزا لقوة الغرب في المنطقة في مواجهة قلة من السكان المحاصرين في غزة يمتلكون اقل الامكانيات , هو مثال بارز على ذلك.
وتابع سماحة آية الله العظمى الخامنئي : ان الانتصار الاخير في غزة يدل على ان المسلمين اقوياء ولديهم قدرات واسعة , وباستطاعتهم مواجهة اي عدو والدفاع عن انفسهم.
واضاف سماحته : يجب عدم التقليل من قوة الاسلام والقرآن والايمان والامة الاسلامية , وان ندرك ان بامكاننا التصدي لظلم الانظمة الاستكبارية.
واشار قائد الثورة الاسلامية في ختام كلمته الى الارتقاء بمستوى  الخدمات الرفاهية للحجاج الايرانيين في السنوات الماضية , مؤكدا على ضرورة ازالة النواقص بهدف الاستفادة القصوى من فرصة الحج.
وقبل اللقاء قام قائد الثورة الاسلامية بتفقد معرض صور الاماكن المقدسة في المدينة المنورة ومكة المكرمة وكذلك المنتجات الثقافية لبعثة قائد الثورة الاسلامية في موسم الحج./انتهى/
 
رمز الخبر 1840351

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =