امين عام المجمع العالمي لتقريب المذاهب يدعو لازالة الخلافات بين الاديان من الجذور

اكد الامين العام للمجمع العالمي لتقريب المذاهب الاسلامية آية الله "محسن اراكي" ان معرفة وادراك الاديان والمذاهب بشكل صحيح والابتعاد عن ما يثير الخلافات حولها واجب انساني يقع على عاتق الجميع.

افادت وكالة مهر للانباء ان اراكي قال في خطاب القاه في المؤتمر السنوي الثاني للسلام والاتحاد المقام في اسكتلندا: الآيات القرآنية تحث جميع الاديان على اقامة العدل في المجتمعات الانسانية مستشهدا بالآية الكريمة " لقد ارسلنا بالبينات وانزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط".
واعتبر اراكي ان الحروب و سفك الدماء التي نشهدها اليوم هي نتيجة التحريف في الاديان السماوية بهدف زرع الفتنة و الخلاف بين الشعوب مؤكدا انه يجب قطع السبل امام الاستغلاليين الذين يبثون نيران الفتن ليبيعوا سلاحهم ويستولوا على ثروات الشعوب.
واضاف اراكي قائلا: ان تاسيس جامعات مشتركة للاديان والمذاهب لتحديث الاعتقادات والافكار الدينية والمذهبية وعرضها بشكل صحيح ووفقا للمصادر الموثوقة  امر ضروري من شانه حل الخلافات والنزاعات الموجودة في بعض المناطق كما حث الحاضرين في المؤتمر على ايجاد مجلس يضم رؤساء وقادة الاديان والمذاهب الكبيرة/انتهى.
 

رمز الخبر 1843026

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =