جبهة النصرة تدعي احتجاز سوريين تدربهم أمريكا

قالت جبهة النصرة جناح تنظيم القاعدة في سوريا يوم الجمعة إنها احتجزت عدداً من المعارضين السوريين الذين تدربهم الولايات المتحدة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن "رويترز" أن جبهة النصرة وصفت السوريين الذين اعتقلتهم  بأنهم "وكلاء لتمرير مشاريع ومصالح أمريكا في المنطقة" في تحد مباشر لخطة واشنطن لتدريب وتسليح مقاتلين لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي بيان يتناقض على ما يبدو مع تصريحات لوزارة الدفاع الأمريكية قالت جبهة النصرة إن الرجال الذين تحتجزهم دخلوا سوريا قبل عدة أيام وتدربوا تحت إشراف وكالة المخابرات المركزية.

كان البنتاجون قد نفى خطف أي من أفراد المجموعة الأولية التي يبلغ قوامها نحو 60 مقاتلا تلقوا تدريبا تحت إشراف الولايات المتحدة فيما يعرف باسم القوة السورية الجديدة.

 وشكك رئيس أركان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية في هذه الرواية أيضا يوم الجمعة.

ووصفت جبهة النصرة من احتجزتهم بأنهم عملاء للولايات المتحدة وحذرت الآخرين بأن عليهم أن يتركوا برنامج التدريب./انتهى/

رمز الخبر 1856697

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 13 =