آية الله مكارم شيرازي : الاتفاق النووي كان نتيجة عظمة واقتدار ايران

أكد المرجع الديني آية الله ناصر مكارم شيرازي ان اتفاق فيينا النووي الذي تم الحصول عليه بين ايران والدول الست كان نتيجة عظمة واقتدار ايران الاسلامية .

وافادت وكالة مهر للأنباء ان كلام آية الله ناصر مكارم شيرازي جاء لدى استقباله محافظ قم المقدسة مهدي صادقي وقد شدد آية الله مكارم شيرازي ان اتفاق فيينا النووي يعتبر انجازا كبيرا لمسؤولي البلاد وان الانتصار في المفاوضات النووية كان نتيجة عظمة واقتدار ايران الاسلامية.

وأكد آية الله مكارم شيرازي على ضرورة مواجهة الهجمة الثقافية التي يشنها الاعداء ضد نظام الجمهورية الاسلامية قائلا : هناك اكثر من 300 مؤسسة ثقافية في قم المقدسة وان الحكومة تستطيع ان تستفيد من هذه الامكانيات الكبيرة لدعم المبادئ الثقافية للبلاد.

 كما أشار آية الله مكارم شيرازي اثناء هذا اللقاء الى خصائص مدينة قم المقدسة الفريدة في مختلف المجالات مؤكدا ان هذه المدينة المقدسة هي ملك لكل العالم الاسلامي.

واعتبر آية الله مكارم شيرازي ان وجود الحرم المطهر للسيدة المعصومة (س) ومسجد جمكران المقدس والحوزات العلمية يعتبر من الامتيازات الاساسية لمدينة قم المقدسة وعلى الحكومة الايرانية ان تتعرف على الامكانيات الكبيرة لمدينة قم المقدسة وتكون لديها التفاتة خاصة لخدمة هذه المدينة المقدسة /انتهى/.

رمز الخبر 1856765

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =