مساعي الدبلوماسيين الايرانيين ابعدت شبح الحرب عن الشعب الايراني

قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني : " إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تمكنت من ترسيخ حقها في تخصيب اليورانيوم ليس من خلال الشعارات والمنابر فحسب بل عبر قرارات مجلس الامن أيضاً".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن "حسن روحاني" أكد في خطابه أمام حشود الإيرانيين في مدينة همدان أن الحكومة الايرانية تمكنت بعد 23 شهراً من المساعي الحثيثة للدبلوماسيين الايرانيين، من إبعاد شبح الحرب عن الشعب الايراني وإعادة الامن بمعناه الحقيقي إلى البلاد.

وأشار الرئيس روحاني إلى إلغاء قرارات مجلس الامن الدولي الجائرة قائلاً : "إننا ألغينا تلك القرارات الخاطئة الظالمة في مجلس الامن الدولي الذي أصدرها مسبقاً وإن هذا الفخر العظيم جاء نتيجة لصمود الشعب الايراني مدة 12 عاماً وتوجيهات قاقد الثورة وتضحيات ومساعي المفاوضين الايرانيين".

وأضاف روحاني : "إن التخصيب في ايران كان حتى الأمس منافياً للقرارات الدولية حسب رؤية الدول الغربية لكن اليوم ووفقاً لقراراتهم إن ايران اليوم ليست تتمتع بالتخصيب فحسب بل إن جميع الدول مكلفة بتقديم المساعدة إلى ايران بغية الحصول على التقنية النووية".

وتابع الرئيس روحاني: "إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تمكنت من ترسيخ حقها في تخصيب اليورانيوم ليس عن طريق الشعارات والمنابر فحسب بل عبر قرارات مجلس الامن أيضاً" .

ونوه روحاني إلى أن العقوبات المفروضة على ايران ستزال بشكل تدريجي مشدداً على أن الحكومة اليوم  تمكنت بعد عامين من الحصار المستمر أن تقوم بخطوات أكثر فاعلية في مسألة إنهاء الركود والتقليل من التضخم وتحسين ظروف العمل./انتهى/

رمز الخبر 1857145

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 8 =