28 عائلة ايرانية توافق على دفن ذويها من ضحايا الحج في مكة

أعلن رئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية سعيد اوحدي ان 28 عائلة ايرانية من أصل 40 وافقت على دفن جثامين ذويها الحجاج من ضحايا كارثة تدافع مشعر منى في مكة مؤكداً ان الجهات المختصة تتابع قضية الغرامات المتوجب على السعودية دفعها لذوي الضحايا.

وصرح رئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية سعيد اوحدي لوكالة مهر للأنباء ان 28 عائلة ايرانية من أصل 40 وافقت على دفن جثامين ذويها الحجاج ضحايا بكارثة تدافع مشعر منى في مكة، في حين لم تحدد بقية العائلات قراراتها النهائية. 

وأضاف ان الأسبوع الماضي أرسلت خمس عائلات ممثلين عنها للتعرف على جثامين ذويهم، كما سيتم ارسال العائلات تباعاً لتعرف على ذويهم.

وأشار رئيس منظمة الحج والزيارة إلى ان السفارة الإيرانية والقنصلية في السعودية تتابع قضية إلزام السعودية بدفع الغرامات المستحقة لذوي الضحايا. 

وأوضح اوحدي ان ماتبقى من عدد المفقودين الآن هو 13 شخصا، حيث نقل مؤخراً جثمان الدبلوماسي الفقيد غضنفر ركن آبادي إلى جانب جثمانين آخرين الى طهران./انتهى/. 

 

 

رمز الخبر 1859019

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha