التأكيد على سياسة الجمهورية الاسلامية الحازمة في مكافحة الارهاب بالمنطقة

اصدر 224 نائبا في مجلس الشورى الاسلامي انتقدوا فيه محاولات امريكا والسعودية لنشر الارهاب واثارة التوتر في منطقة غرب آسيا , واكدوا على سياسة ايران الحازمة في مكافحة الارهاب.

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان 224 نائبا في مجلس الشورى الاسلامي اصدروا بيانا حول التطورات الاخيرة في المنطقة , تم قراءته في الجلسة العلنية اليوم الاثنين.
وجاء في هذا البيان : ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت منذ بداية انتصار الثورة الاسلامية ترتكز على اقامة علاقات حسنة مع جميع الدول لاسيما دول الجوار , وفي مواجهة هذه السياسة , سعت امريكا دوما الى الاخلال بعلاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية مع دول الدول وبقية الدول الاجنبية.
واكد البيان على السياسة الحازمة للجمهورية الاسلامية الايرانية في مكافحة الارهاب , مشيرا الى ان دعم عدد من دول المنطقة لهذه الظاهرة المقيتة كان احد العوامل المخربة لعلاقات الجمهورية الاسلامية مع بعض الدول.
واوضح البيان , في هذا السياق فان السعودية باعتبارها الحاضنة للافكار الارهابية , تقوم منذ فترة طويلة بتمويل وتسليح الارهابيين مما جعل المنطقة تعاني من الازمات والتوترات , ومن خلال هذه السياسة الخاطئة فانها اراقت دماء عشراء الآلاف من الابرياء في سوريا والعراق وباقي دول المنطقة./انتهى/

 

             

رمز الخبر 1859954

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =