الأعداء يحاولون التغلغل بيننا لتفريغ المجتمع من المحتوى الديني والثوري

اعتبر المساعد السياسي لقائد الحرس الثوري العميد رسول سنايي راد إن التهديدات الحالية للتغلغل الأجنبي في البلاد تستهدف المحتوى الثوري للبلاد، لافتاً إلى إن الأعداء يحاولون إخضاع الشعب الايراني من خلال النفوذ.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن المساعد السياسي لقائد الحرس الثوري العميد رسول سنايي راد صرح فيمراسم اختتام المسابقة الوطنية للقرآن الكريم إن الثورة الاسلامية مبنية على أسس وحدوية دينية لافتاً إلى إن تهديدات تغلغل الأعداء تستهدف بشكل اساسي هذه القيم الثورية. 

وأضاف العميد سنايي راد إن الاعداء يرغبون في اخضاع الجمهورية الاسلامية ويحاولون استغلال الانتخابات المقبلة لنيل من مآربهم. 

وأكد المساعد السياسي لقائد الحرس الثوري إن مايستهدفه الأعداء هو السيطرة على مراكز صنع القرار في ايران، منوهاً إلى إن مشاركة الشعب الايراني في الانتخابات خطوة هامة لتشكيل مجلس الشورى الاسلامي القادم على أسس ثورية، متمنياً أن تشهد ايام الانتخابات المقبلة ملحمةً مماثلة لما شهدته البلاد في ذكرى انتصار الثورة الاسلامية 22 بهمن (11 شباط) الأسبوع الماضي. /انتهى/. 

رمز الخبر 1860880

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha