هجمات الاعداء لن تثني حزب الله عن مقاومته ابداً

أدانت رابطة مدرسي الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة في بيانٍ لها القرار الصادر عن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي الذي اعتبر فيه حزب الله "منظمة إرهابية"، مؤكداً إن الحملة العدائية على حزب الله لن تثنيه عن طريق المقاومة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم أصدرت بياناً تدين فيه اعتبار مجلس تعاون بلدان الخليج الفارسي حزب الله اللبناني "منظمة إرهابية" واصفةً هذه الخطوة بالحماقة والفتنة وماهي إلا تصرف آخر يصدر عن التيارات الرجعية بعض الدول العربية لمواجهة تيار المقاومة وتدعيم الارهاب  ومنظماته كـ"داعش" وغيرها.

وأشار البيان إلى تطاول أيادي آل سعود داعمي "داعش" والصهيونية لاتهام الآخرين بجرائم ارتكبتها في اليمن وفلسطين والعراق وسورية. 

وأضاف البيان إن انتصارات المقاومة ماهو إلا انعكاس للانتصار النهائي للاسلام العقلاني على التكفير والإرهاب، معتبراً حزب الله والمقاومة شوكة في عين اسرائيل وأمل الشعبين اللبناني والفلسطيني.

ونوه البيان إلى  ان ملاحم حزب الله البطولية أثبتت أن اسرائيل أوهن من بيت العنكبوت، مؤكدا بأن الحملات السياسية والإعلامية والعسكرية ضد حزب الله لن تثنيه عن رفع راية المقاومة.

وطلب بيان رابطة مدرسي الحوزة العلمية الدول الاسلامية والعربية دعم تيار المقاومة الذي يحمي عزة المسلمين ويصمد امام الكيان الصهيوني،  داعياً جميع الشعوب إلى نصرة المقاومة وعدم الانجراف مع تيار الاستكبار.

وأردف البيان أن الحكومة والشعب وعلماء الشيعة والسنة والمسيحيين الدروز في لبنان يقفون صفاً إلى صف مع أبناءهم في حزب الله حماة العزة والأمن والهدوء في لبنان وهذه الوقفة هي أفضل رد على قرارات البعض المذلة.

واستنكر البيان في ختامه إجراءات مجلس التعاون للخليج الفارسي المزعزعة للمنطقة والمثيرة للفتن، معلنةً وقوف رابطة مدرسي الحوزة العلمية في صف حزب الله وقائده السيد حسن نصرالله متنياً له وللمقاومة العزة والنصر. /انتهى/. 

رمز الخبر 1861251

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =