السنيورة في جولة باميركا وضد لبنان

أثارت بعض الصحف اللبنانية الشكوك حول الجولة التي قام بها رئيس كتلة المستقبل اللبنانية فؤاد السنيوة في الولايات المتحدة الامريكية ولاسيما حول عقوبات الامريكية على حزب الله اللبناني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن السياسي اللبناني رئيس كتلة "المستقبل" النائب فؤاد السنيورة يقوم بجولة في الولايات المتحدة منذ يوم الخميس 7 نيسان تخللها عدة من اللقاءات مع مسؤولين دوليين، حيث التقى اليوم مع مسؤولي الخزانة الامريكية. 

وطرحت صحيفة الأخبار اللبنانية تساؤلات حول طبيعة هذه الزيارة واهدافها غير المعلنة ضمن هذه الظروف الحالية التي يمر فيها لبنان حيث أكد سياسي بارز للأخبار إن لقاءات السنيورة مع مسؤولي الخزانة الأميركية ستركّز في شكل أساسي على العقوبات الامريكية الأخيرة على حزب الله، مستذكراً الضغوطات التي مارسها السنيورة نفسه على الوفد اللبناني الذي زار امريكا سابقاً لبحث العقوبات، حيث حث السنيورة النائبين "محمد قباني" و "باسم الشاب" على التحدث بصفتهمها عضوين في تيار المستقبل لا نائبين في المجلس، مانعاً إياهم الدفاع عن حزب الله أو المناورة لرفع العقوبات عنه. 

الجدير بالذكر إن تيار المستقبل وقياداته أحد حلفاء السعودية في لبنان حيث يعملون بأمرتهم، ومن المؤكد أن يسايروا السعودية في إجراءاتها الحالية التي تمارسها للضغط على لبنان لمحاربة المقاومة الاسلامية. /انتتهى/.

رمز الخبر 1861829

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =