البرلمان الاوروبي ومنظمة العفو يدعوان سلطات البحرين الى الافراج عن ناشط حقوقي

دعا البرلمان الأوروبي ومنظمة العفو الدولية ، السلطات البحرينية الى الافراج عن الناشط المعارض المدافع عن حقوق الإنسان نبيل رجب وعبرا عن استنكارهما لحملة القمع ضد حرية التعبير في هذا البلد.

دعت منظمة العفو الدولية في بيان المنامة الى “اسقاط كل التهم” الموجهة ضد رجب الذي من المقرر ان يمثل الثلاثاء امام المحكمة على خلفية تغريدات حول مشاركة البحرين في الحرب على اليمن وحول حقوق الانسان في البحرين.
وابدت المنظمة الحقوقية احتجاجها على “المحاكمة المهزلة” للناشط الذي قالت انه قد يواجه عقوبة بالسجن تصل الى 13 عاما بسبب نشره رسائل او اعادة نشره تغريدات عام 2015.
وقال فيليب لوثر مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا “يتعين على السلطات التخلي عن هذه الاتهامات السخيفة واطلاق سراح نبيل رجب وغيره من سجناء الرأي”.
واضاف ان على الحكومة البحرينية “أن تقبل بحق الجميع في البحرين بالتعبير السلمي عن الرأي. بما في ذلك من خلال شبكات التواصل الاجتماعي”.

كذلك دعا البرلمان الاوروبي المنعقد في ستراسبورغ الخميس في بيان الى “الافراج الفوري وغير المشروط عن المدافع البارز عن حقوق الانسان” فضلا عن “مدافعين اخرين عن حقوق الإنسان سجنوا على خلفية المطالبة بحقهم في حرية التعبير والتجمع”.

رمز الخبر 1863778

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =