الغرب يسعى من أجل ترسيخ قواعد الاحتلال الاسرائيلي

قال رئيس لجنة الأمن والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي، علاء الدين بروجردي أنه ينبغي على بلدان العالم الاسلامي تقوية البنية الدفاعية في مواجهة أعداء الأمة وخصومها.

أفادت وكالة مهر للأنباء علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي استقبل اليوم الأربعاء وفدا من علماء أهل السنة والجماعة من بلدان القارة السوداء.

ووصف الجماعات التكفيرية نظير داعش والنصرة بأنها تشوه صورة الاسلام وهي خارجة عن قواعد الدين الاسلامي الحنفيف، مضيفا أن الاستكبار العالمي بقيادة أمريكا قد خلقوا مناخا في العالم الاسلامي يتم فيه ذبح الأبرياء باسم الدين.

وتابع" من المؤسف القول أنه لا يوجد تنسيق واتحاد فعال في مكافحة ظاهرة الارهاب التي تعصف في المنطقة".

وأكد بروجردي أن الاستكبار العالمي هو من جاء بهذه الجماعات الارهابية بهدف بث الفرقة والخلاف بين أبناء الأمة الاسلامية، مشيرا الى انجرار بعض دول المنطقة مع هذا المخطط الخبيث.

وفي سياق متصل نوه علاء الدين بروجردي الى العدوان السعودي التي تشنه المملكة العربية السعودية ضد الشعب والحكومة اليمنية، معتبرا قتل الابرياء من الاطفال والنساء وتهجير المدينين من دور سكنهم هو اجرام غير معقول ولا ينسجم مع مصالح الأمة الاسلامية.

وقال رئيس لجنة الأمن والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي أن الغرب ومن خلال خلقه لهذه العصابات والجماعات الارهابية يهدف الى اشغال المسلمين وترسيخ قواعد الكيان الصهيوني.

وشدد على أهمية تقوية البنية التحتية لبلدان العام الاسلامي وكذلك توحيد صفوفها في مواجهة أعداء الأمة وخصومها.

وفي المقابل أكد الوفد الذي اجتمع به علاء الدين بروجردي على أهيمة الوحدة بين الامة الاسلامية، موضحا  أن جميع السياسات التي تهدف الى وحدة المسلمين يتم دعمها من قبل علماء اهل السنة والجماعة./انتهى/

رمز الخبر 1864651

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =