شمخاني: تحرير الموصل سيشكل بداية للاستقرار والوحدة الوطنية في العراق

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي في ايران علي شمخاني ان تحرير مدينة الموصل سيشكل بداية للاستقرار والسلام والوحدة الوطنية والجغرافية في العراق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان علي شمخاني بحث اليوم خلال استقباله رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، سبل التعاون بين البلدين ومكافحة الارهاب مشيرا الى ضرورة الاستقرار السياسي في العراق والقيام بدور فعال من قبل زعماء المجموعات العراقية المختلفة لاسيما رئيس البرلمان العراقي في هذا الشأن.

واضاف: ان عملية القضاء على الارهاب بوصفه اهم الاولويات الامنية في العراق، تتقدم بشكل لافت عبر تضحيات الجيش والقوات الشعبية والدعم الشامل من قبل المجموعات الدينية والسياسية والقومية.

واكد شمخاني على وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب العراق حكومة وشعبا في جميع الاحوال لافتا الى ان تحرير مدينة الموصل بمشاركة جميع القوى العراقية لاسيما القوات الشعبية في محافظة نينوى سيشكل بداية للاستقرار والسلام والوحدة الوطنية والجغرافية في العراق.

وتابع: ان العراق الموحد هو منطقة جغرافية يعيش فيه مذاهب واقوام مختلفة وان هزيمة داعش ستؤدي الى زيادة اللحمة الوطنية والوحدة بين المسلمين.

ونوه شمخاني الى ان حقائق الميدان تشير الى ان داعش قد وجه ضربة اقتصادية واجتماعية وسياسية قوية الى اهل السنة في العراق خلافا لشعاراته التي يطلقها.

بدوره اعرب رئيس البرلمان العراقي عن شكره لدعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للشعب والحكومة في العراق لمكافحة الارهاب معتبرا ايران بلدا هاما ومؤثرا في المنطقة.

واكد الجبوري ان الارهاب اهم واكثر المخاطر الحاحا تهدد المنطقة لافتا الى ضرورة اعادة السلام الى العراق عبر الوحدة والتضامن وهزيمة داعش.

وقدم سليم الجبوري شرحا حول آخر التطورات الامنية والدفاعية والمستلزمات المستمرة للتعاون المشترك في عملية مكافحة الارهاب مؤكدا ان زعماء ومؤسسات العراق يعتبرون اقامة علاقة قوية ومستمرة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وتطوير التعاون في مجالات مختلفة لاسيما الاقتصادية والبرلمانية، على رأس اولويات السياسة الخارجية للعراق./انتهى/

رمز الخبر 1864732

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =