داعش يرشح بحرينيا أفتى بجواز اغتصاب الايزيديات لخلافة العدناني

نشرت صحيفة "الصنداي تلغراف" البريطانية تقريرا تحت عنوان تنظيم "داعش" يجري مقابلات لاختيار من سيخلف المتحدث باسم التنظيم "أبو محمد العدناني" الذي قتل في غارة جوية في بلدة الباب قرب مدينة حلب السورية.

واوضحت الصحيفة أنه "من بين المرشحين لخلافة العدناني، الذي كان من مؤسسي التنظيم المتشدد وضمن أكثر الشخصيات النافذة به، رجل دين بحريني وآخر سوري كان أول من حكم الرقة عندما استولى عليها التنظيم".
وأشارت الى أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي يجري مقابلات مع المرشحين ويناقش أعضاء التنظيم البارزين في مدينة الرقة في هذا الشأن على طريقة برنامج "المتدرب" أو "ذا ابرينتس" الشهير.
ولفتت الصحيفة الى أن أبرز الأسماء المرشحة لتحل محل العدناني البحريني تركي البن علي 32 عاما الذي يعتقد أنه يعمل مفتيا للتنظيم وقد أفتى سابقا "بجواز اغتصاب" الإيزيديات، أما المرشح الآخر فهو أبو لقمان 43 عاما وهو سوري الجنسية وكان أول من حكم الرقة كما أنه يشرف على تجارة النفط الذي يسرقه التنظيم في المناطق التي يسيطر عليها.
ورأت أنه لا يبدو أن اختيار خليفة للعدناني سيكون سهلا إذ أنه كان يملك الخبرة في مجال التخطيط الاستراتيجي لمستقبل التنظيم وإدارة موارده، الأمر الذي كان يجعله مؤهلاً لخلافة البغدادي نفسه في قيادة التنظيم قبل أن يتم استهدافه./انتهى/

رمز الخبر 1865109

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =