أنقرة: تسليح واشنطن للأكراد السوريين "غير مقبول"

اعتبر وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو أن مشروع الولايات المتحدة القاضي بتسليح الأكراد السوريين الذين يقاتلون تنظيم "داعش" غير مقبول.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان وزير الخارجية التركي قال في حديث لقناة فرانس 24، "إن الولايات المتحدة تتعاون، ويا للاسف، مع منظمة إرهابية تهاجم تركيا"، مشددا على أن ذلك "غير مقبول".

وأفاد مولود تشاويش أوغلو بأن تسليحهم أمر خطير جدا، مضيفا أن الأسلحة التي ستسلم لهذه القوات ستباع لاحقا إلى "داعش" ومنظمات إرهابية أخرى.

وتعتبر تركيا حزب الاتحاد الديمقراطي وجناحه المسلح، وحدات حماية الشعب، امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض نزاعا منذ العام 1984 مع السلطات التركية التي تصنفه كمنظمة إرهابية.

وكان قائد أركان الجيوش الأمريكية الجنرال جوزف دانفورد، قد أعلن، الخميس 22 أيلول/سبتمبر، أن بلاده تدرس تسليح الأكراد السوريين الذين سيشاركون في الهجوم لاستعادة السيطرة على الرقة، معقل تنظيم "داعش" في سوريا.

وكان وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر، أبدى أيضا استعدادا لتسليح الأكراد، لكنه أوضح أن واشنطن لم تتخذ قرارا بعد بشأن هذه المسألة./انتهى/

رمز الخبر 1865663

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 7 =