كبرى الشركات الامريكية للبتروكيماويات تستعد للعودة الى ايران

بدء جولة جديدة من مباحثات بين ايران وشركة "UOP" التي تعد واحدة من كبرى الشركات الامريكية بهدف الاستثمار وتأمين التكنولوجيا الحديثة للصناعات البتروكيماوية في ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن جولة جديدة من المباحثات بين مسؤولي الصناعات البتروكيماوية الايرانيين وثلاثة شركات نفطية وبتروكيماوية امريكية واوروبية كبيرة بدأت حيث يبحث اطراف المباحثات آليات صناعة وحدات جديدة للبولمير ونقل المعرفة والتقنيات الحديثة وتجهيز رخص المشاريع الجديدة للصناعة البتروكيماوية. 

هذا والتقى كبار مديري صناعة البتروكيماويات الإيرانية على هامش معرض البولميرات والبلاستيك الالماني k مع مسؤولي شركات توتال و ايرلكوبيد الفرنسية و UOP الامريكية وتباحثوا معهم حول الاستثمار وتامين التكنولوجية الحديثة للصناعات البتروكيماوية في ايران.

وبدأ مندوبو الشركة الامريكية UOP المباحثات مع المسؤولين الايرانيين بغية استئناف النشاطات في الصناعات البتروكيماوية.

وتركز الحديث لمحادثات مسؤولي الشركة الامريكية على هامش المعرض الالماني ، حول تامين التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في عالم الصناعات البتروكيماوية لاسيما في مجال انتاج البروبلين وكذلك عرض التكنولوجيا في مجال MTO وتحويل الميثانول إلى أنواع الاثيلين وعن البالميرات ايضا./انتهى/

رمز الخبر 1866334

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =