روحاني: التفجيرات الإرهابية في الحلة تعكس وحشية الإرهاب العاجز

أدان الرئيس الايراني حسن روحاني التفجيرات الإرهابية في مدينة الحلة العراقية معتبراً إياها انعكاس لوحشية الإرهاب ومشيراً إلى الرد الحاسم الذي ينتظر المجرمين وأعلن عن جهوزية طهران لمساعدة المصابين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الرئيس الايراني حسن روحاني أدان بشدة التفجيرات الإرهابية في مدينة الحلة العراقية التي استهدفت عدداً من الأبرياء وذلك في رسالة رسمية، معتبراً إن عظمة إقامة مراسم الأربعين الحسيني بشوق ومحبة أثارت الغاصبين مصاصي الدماء حيث ارتكبوا جرائهم الوحشية الاجرامية. 

وأضاف روحاني إن هذه الاعتداءات الوحشية المؤلمة التي ألمت بالزوار في مدينة الحلة العراقية أوقعت عدداً من الجرحى والشهداء بينهم مواطنين ايرانيين، جرحت قلوب المسلمين ولا سيما أهل الشيعة. 

وطالب الرئيس روحاني الحكومة العراقية بالرد الحاسم على مسببي هذا الدمار الوحشي، معلناً استعداد الحكومة الايرانية للتعاون وتقديم المساعدة للجرحى والمتضررين، سائلاً المولى عز وجل الشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلوان لاهالي الشهداء. 

وأكد الرئيس الايراني على استمرار طهران في مكافحة الإرهاب والتكفير، مشيراً إلى ثقته من ان العالم سيشهد قريباً عراقا موحدا منتصرا على الإرهاب. /انتهى/ 

رمز الخبر 1867201

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =