جهانغيري : إيران مستعدة لتقديم مساعدات إنسانية أكبر في المنطقة

قال النائب الأول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري أن إيران لديها قدرات لوجستية جيدة في مجال المساعدات الإنسانية مؤكدا ان ايران تستطيع أن تكون كانون الإغاثات الإنسانية للصليب الأحمر في المنطقة .

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن جهانغيري في لقائه ب"بيتر ماورر" رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر صرح : إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر تقوم بأعمال وإغاثات إنسانية مهمة جدا في المنطقة وتهتم إيران في تطوير التعاون الثنائي في مجال العمل الإنساني استنادا إلى قيم وتعاليم الإسلام ، فضلا عن ثقافة الشعب الإيراني .

وأشار إلى التعامل والتعاون البناء بين إيران واللجنة الدولية للصليب الأحمر وتكافؤ مشتركات وتعاليم الدين الإسلامي القويم والحقوق الإنسانية الدولية قائلا : إن المجموعات التكفيرية والإرهابيين شوهوا صورة الدين الإسلامي الحنيف ذلك فضلا عن التحريض الغربي وتقديم صورة مشوهة عن المسلمين .

وقال جهانكيري إن الأزمات تعصف بالشرق الأوسط ولا تقتصر على اليمن خاصة بل تمتد الى العراق وسوريا وأفغانستان مؤكدا انه يمكن للجنة صليب الأحمر أن تعتمد على المساعدات الإنسانية التي تقدمها إيران أكثر من قبل .

ومن جانبه أشار رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر "بيتر ماورر" إلى الاوضاع والصراعات في أجزاء مختلفة من العالم إذ تزداد سوءا، قائلا : ننا نشعر بالقلق حيال انتشار الصراعات في مختلف المناطق ، بما في ذلك اليمن وسوريا والعراق ومناطق أخرى ادت الى أن تزيد اللجنة الدولية للصليب الأحمر ميزانيتها بنسبة 50 في المئة .

 وأضاف : هناك اتجاه الذي تم اعتماده ومع زيادة التوترات والصراعات المسلحة في أجزاء مختلفة من العالم،إن الوضع الحالي يتطلب أن نزيد من الإغاثات حيث حطم الرقم القياسي السابق .  

وأعرب ماورر عن استعداد اللجنة الدولية للصليب الاحمر للقيام بدور أكثر نشاطا في ازمتي اليمن وسوريا ، وأضاف: للقيام بذلك يتطلب التعاون من مختلف البلدان بما في ذلك إيران حتى نتمكن من تحقيق الأهداف المرجوة . /انتهى/

 

رمز الخبر 1867544

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =