تعويم أول سفينة ايرانية لأبحاث علوم المحيطات تحت عنوان "مسبار الخليج الفارسي"

قامت وزارة الدفاع الايرانية بتعويم أول سفينة أبحاث علوم المحيطات باسم "مسبار الخليج الفارسي" وتسليمها للمعهد الوطني للمحيطات والعلوم الجوية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن أول سفينة ايرانية لأبحاث علوم المحيطات باسم "مسبار الخليج الفارسي" تم تعويمها في مياه الخليج الفارسي صباح اليوم بالتزامن مع احتفالات أيام عشرة الفجر في ذكرى انتصار الثورة الاسلامية، حيث تم تسليمها للمعهد الوطني للمحيطات والعلوم الجوية التابع لوزارة العلوم والأبحاث التقنية في مرفأ "بندر عباس".

وتم تصميم وصناعة هذه السفينة من قبل الباحثين الايرانيين، بمهارات محلية مطابقة للمعاير العالمية في منظمة الصناعات البحرية التابعة لوزارة الدفاع الايرانية.

وأشار رئيس منظمة الصناعات البحرية في وزارة الدفاع "امير رستكاري" إن سفينة أبحاث علوم المحيطات "مسبار الخليج الفارسي" تعمل في نطاق تشغيل 3000 ميل بحري وبقدرة بقاء 40 يوما في المياه وبسرعة 15 عقدة بحرية وقدرة ممتازة على المناورة ونظام اتصالات فضائية ونظام اقتحام متقدم CPP ، ونظام نقل بيانات وبرمجيات DP.

وأضاف "امير رستكاري" إن "مسبار الخليج الفارسي" مجهز بمخابر ومراكز تحليل مخصصة ومعتبرة محلياً وداخلياً ويمكن له إجراء أبحاث في مجالالجيولوجيا والجيوفيزياء البحرية والمناخ والكيمياء والفيزياء البحرية.

ونوه رئيس منظمة الصناعات البحرية في وزارة الدفاع إلى إن هذه السفينة رمز شاخص للاقتصاد المقاوم، معتبراً المقاطعة التي فرضها العدو واجهها الابداع المحلي، داعياً جميع الباحثين في مجال العلوم والصناعات البحرية والعاملين في مجال الصناعة التقنية المحلية لتمكين علاقات التعاون لخلق فرص جديدة للبنى التحتية والقوى البشرية للارتقاء بانجازات البلاد. /انتهى/

رمز الخبر 1869516

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =