الطائفية من المصائب الكبرى التي تخل بأمن المنطقة واستقرارها

اكد الرئيس الايراني حسن روحانی علي مواصلة التعاون بین دول الجوار فی منطقة الخلیج الفارسی كونها من الاسس التی تقوم علیها السیاسة الخارجیة فی ایران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس الايراني حسن روحاني اجرى اتصالا هاتفيا بنظيره القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وأكد حرص ايران على بناء علاقات وطيدة مع دولة قطر.

وأوضح رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حجة الاسلام والمسلمين حسن روحاني أن طهران تهتم جدا إلى تعزيز علاقاتها مع دولة قطر الشقيقة وبإمكاننا رفع العراقيل وترسيخ أسس الأخوّة.

وأكد روحاني أن استقرار المنطقة وأمنها مرتبط بعضه ببعض ولا يمكن تفكيكه على الاطلاق، مضيفا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو دائما الى جوء من الوسطية والاعتدال وتغليب الحكمة والعقل في العلاقات بين الدول والبلدان.

بدوره هنأ أمير دولة قطر الرئيس الايراني حسن روحاني على فوزه بالانتخابات لدورة ثانية، مؤكدا أن العلاقات بين الدوحة وطهران هي علاقات تاريخية ووطيدة معربا عن رغبة بلاده لتعزيز العلاقات وتطويرها أكثر فأكثر.

وفي اشاره منه الى بعض الأزمات في المنطقة، أكد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أن الطريق الوحيد لحل هذه الازمات والمشاكل هو الحوار والتفاوض، مشددا على ضرورة استمرار مسار التفاوض والحوار بين ايران ودول الخليج الفارسي الذي تقوم به دولة الكويت./انتهى/

رمز الخبر 1873077

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =