العميد حاجي زادة يكشف عن وضع 60 هدفا تحت تصرف القوة الجوفضائية من قبل فيلق "القدس"

أعلن قائد قوات الجو فضائية للحرس الثوري الإيراني "العميد امير علي حاجي زادة" أنه وبالتزامن مع ارسال تقرير الى قائد الثورة الاسلامية لاخذ الاذن بتنفيذ الضربات الصاروخية، تم في البداية وضع 60 هدفا تحت تصرف القوة الجوفضائية من قبل فيلق "القدس"الحرس لاستهداف داعش.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن أعضاء لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية لمجلس الشورى الإسلامي قاموا بزيارة القوة الجوفضائية وقد اطلعوا عن كثب بالحيثيات والقدرات والإنجازات الفعلية للقوة الجوفضائي.

واضاف بانه تم تصوير الاهداف المعنية بطائرات مسيرة قبل واثناء وبعد استهدافها بالصواريخ وارسلت الصور مباشرة الى ايران واضاف، انه وبفضل الله تعالى فقد اصابت جميع الصواريخ الاهداف المطلوبة وتم تدمير مقر وانفاق داعش في هذه العمليات بصورة كاملة حيث تم عرض الشريط المصور عن تدمير هذه الانفاق.

وفي جانب اخر من تصريحه، اشار العميد حاجي زادة الى دور اميركا في خلق التحديات الاقليمية واكد بان ايران اليوم تواجه حربا مركبة واضاف، ان اميركا وبدلا من تقديم الحقيقة تقوم باظهار الصورة التي تريدها عن الحقيقة للراي العام العالمي وهي صورة مرعبة احيانا وخادعة احيانا اخرى وفي مستوى السراب.

واشار الى قدرات وانجازات القوة الجوفضائية للحرس الثوري في مختلف المجالات واضاف، ان الاكتفاء الذاتي في انتاج صواريخ "ارض –ارض" المتطورة والطائرات المسيرة والقنابل الذكية والمنظومات الرادارية والدفاع الجوي والحرب الالكترونية وسائر المجالات، تثبت باننا يمكننا التغلب على المشاكل من خلال الاعتماد على الطاقات الداخلية.

واكد استعداد القوة الجوفضائية لحل مشاكل الحكومة في المجالات التكنولوجية والتبعية التقنية وذلك في المراكز البحثية لهذه القوة.

وشدد على انه لا ينبغي ان نكون مكتوفي الايدي ازاء اجراءات الحظر وضغوط الاعداء واضاف، ان مقترح الحرس الثوري للحيلولة دون الضغوط والحظر الاميركي هو فرض اجراءات مضادة مكلفة للعدو./انتهى/

رمز الخبر 1874597

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha