الجعفري: لا نملك معلومات حول مصير 39 عاملا هنديا اختفوا بالموصل

أعلن وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، أن حكومة بغداد لا تملك أي معلومات مثبتة حول مصير 39 عاملا هنديا اختفوا في ضواحي الموصل في حزيران عام 2014.

ونقلت صحيفة "هندوستان تايمز" عن الجعفري الذي وصل الهند بزيارة رسمية تأكيده عدم معرفة السلطات العراقية عما إذا كانوا هؤلاء المفقودون ما يزالون على قيد الحياة، مضيفا أن حكومة بغداد ستستمر في بذل كل ما في وسعها بحثا عن العمال الأجانب المختطفين. ورجحت الصحيفة أن تطرح مسألة العمال المفقودين على أجندة المفاوضات التي يجريها الجعفري مع نظيرته الهندية، سوشما سواراج.

وكانت سواراج قد ذكرت في تصريحات صحفية في 16 الشهر الجاري أن المعلومات التي استلمها وزير الدولة للشؤون الخارجية، فيجاي كومارسينغ، أثناء زيارته الأخيرة إلى العراق، تتيح الافتراض بأن العمال المختطفين كانوا بين معتقلي سجن بادوش قرب الموصل والذي لقي العديد من السجناء فيه مصرعهم على أيدي إرهابيي "داعش".

يذكر أن 39 من مجموعة ضمت 40 عاملا هنديا اختطفوا في محيط الموصل من قبل مسلحين يعتقد أنهم ينتمون إلى تنظيم "داعش"، وروى الناجي الوحيد للصحفيين أن المختطفين أعدموا في المنطقة الصحراوية قرب بادوش في 15 حزيران 2014، غير أن الحكومة الهندية رفضت تصديق هذه الشهادة./انتهى/

رمز الخبر 1874793

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =