لاريجاني : ايران وروسيا تضطلعان بدور هام ومؤثر في المعادلات الاقليمية

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي "علي لاريجاني" أن ايران وروسيا، بلدان يضطلعان بدور هام ومؤثر في المعادلات الاقليمية؛ مبينا ان فرض العقوبات عليهما لن يخدم الامريكان قطعا وايران جاهزة للتصدي والرد عليه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي قال في تصريح له من مدينة كناباد  شمال شرق اليوم الخميس، ان الاتفاق النووي الايراني مع السداسية الدولية افشل التحالفات التي كانت قد اعدت بين دول الغرب والشرق ضد ايران؛ مؤكدا ان ايران اليوم تقوم بتادية دور فاعل في سياق الحرب ضد الارهابيين على صعيد المنطقة والعراق وسوريا.

واشار الى مصادقة مجلس النواب الامريكي على مشروع القرار الخاص بتشديد الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ مصرحا ان الهدف الاهم من وراء هذه الخطوة يكمن في اثارة الفوضى وتاجيج الوضع داخل البلاد، وبالتالي منع الاستثمارات الاجنبية في ايران؛ داعيا وسائل الاعلام كافة الى انتهاج مسار صحيح وتجنب الوقوع في شباك الامريكان.

و دعا رئيس مجلس الشوري الاسلامي "علي لاريجاني" جميع المسؤولين والاحزاب والتيارات في البلاد الى مزيد من الانسجام وتوحيد الرؤى في سبيل خدمة الشعب؛ والتقارب الوطني من اجل التصدي للحظر الامريكي.

وعاد بالقول ان الحظر الاخير ليس بالجديد وانما يشكل استمرارا للحظر السابق والذي تم المصادقة عليه من قبل الكونغرس الامريكي بايعاز من رئيس الإدارة الجديد في هذا البلد.

وتابع لاريجاني قائلا ، ان الحظر المفروض ضد بعض المسؤولين الايرانيين وايضا حرس الثورة الاسلامية لا يتعدى كونه حبرا على ورق ويحمل في طياته جانبا دعائيا اراد الساسة الامريكان من خلاله استعراض عضلاتهم.

وقال ، لقد عمدت امريكا الى تجديد الحظر ضد ايران وروسيا، البلدين الذين يضطلعان بدور هام ومؤثر في المعادلات الاقليمية؛ مبينا ان هذه القضية لن تخدم الامريكان قطعا وايران جاهزة للتصدي والرد على هذا الحظر.

وبين رئيس مجلس الشورى الإسلامي، ان الاتفاق النووي الايراني مع السداسية الدولية افشل التحالفات التي كانت قد اعدت بين دول الغرب والشرق ضد ايران؛ مؤكدا ان ايران اليوم تقوم بتادية دور فاعل في سياق الحرب ضد الارهابيين على صعيد المنطقة والعراق وسوريا.

ومضى بالقول ان البعض انتقد صمود الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال السنوات الاخيرة ضد الارهابيين لكن اليوم تشهد المنطقة مزيدا من التقارب في هذا الخصوص؛ وقد ادى وقوف روسيا الى جانب ايران، وبمزيد من التنسيق بين البلدين، الى القضاء على داعش.

واشار لاريجاني الى ان ايران تحولت اليوم الى قوة ديمقراطية في المنطقة؛ وبالتالي فإن الحظر المفروض ضد البلاد سيؤدي الى الاضرار بامريكا قطعا./انتهى/

رمز الخبر 1874884

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =