العميد باكبور: تصريحات الغربيين كانت بسبب احباط مخططهم في المنطقة

اكد قائد القوة البرية للحرس الثوري العميد محمد باكبور، ان سبب تصریحات الغربيين حول ايران يعود الى احباط مخططهم في المنطقة، وذلك في معرض تعليقه على البيان الذي اصدرته ثلاث دول اوروبية مؤخرا.

صرح العميد باكبور لمراسل وكالة مهر للأنباء على هامش ملتقى "الجيش والحرس الثوري، جنود الله"، في معرض تعليقه على البيان الاخير للدول الاوروبية الثلاث والتي اعربت فيها عن قلقها حيال القدرات الدفاعية والصاروخية الايرانية: ان نزعة الاستكبار دائما تكون هكذا، ولاننا احبطنا مخططهم في المنطقة فانهم يشعرون بالقلق.
واضاف: ان قدراتنا الصاروخية والدفاعية ليست محل تفاوض مطلقا، ونحن نسعى بكل امكانياتنا للارتقاء بقدراتنا الدفاعية على مختلف المستويات والتي تشمل البرية والجوية والبحرية والصاروخية.  
يذكر ان قادة المانيا وبريطانيا وفرنسا اصدروا قبل ثلاثة ايام بيانا مشتركا اعلنوا فيه دعمهم للاتفاق النووي، وفي نفس الوقت ابدوا قلقهم حيال برنامج ايران الصاروخي الدفاعي، وطالبوا بخطة مشتركة مع امريكا في هذا الشأن.
وحول البرامج التقنية المشتركة بين الحرس الثوري والجيش قال العميد باكبور: ان الحرس والجيش كانا دوما وفي مختلف الفترات ومن بينها مرحلة الدفاع المقدس ولحد الآن متحدين، وان اقامة مثل هذه الملتقيات هي من اجل ان يدرك العالم وحدة الحرس الثوري والجيش.
وتابع العميد باكبور: ان الحرس الثوري والجيش قاما بتأدية المهام المختلفة على درجة عالية من التكامل والاندماج، وحاليا فانه يوجد تعاون وثيق وتنسيق تام بين بين القوة البرية للحرس والجيش في  مختلف المجالات من حيث التدريب والمهام وباقي الشؤون./انتهى/

      

رمز الخبر 1877341

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =