الخارجية الايرانية تدين "حادثة الدهس" الارهابية في نيويورك

علقت وزارة الخارجية الايرانية على "حادثة الدهس" الإرهابية التي وقعت جنوب غربي حي مانهاتن في مدينة نيويورك، أمس الثلاثاء، وأسفرت عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 12 آخرين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الايرانية أدان بشدة حادثة الدهس في مدينة نيويورك الأمريكية، مقدماً "العزاء والمواساة لذوي الضحايا والشعب الأمريكي ".

وعبر قاسمي عن أسفه وتعاطفه مع ضحايا الحادث الارهابي الذي ضرب يوم امس منهاتن في نيويورك وقال ان قتل الناس الابرياء والعزل في الشوارع والاماكن العامة، يكشف حجم الفظائع والقسوة والوحشية للجماعات الارهابية أمثال داعش و سحقها للقوانين والمعايير الاخلاقية والانسانية. 

واضاف ان الشعب الايراني باعتباره لاقى ويلات الارهاب، يدرك مآسي هذه الحوادث التي تقع في الدول الاخرى. 

وقال ان جذور ظاهرة الارهاب المقيتة تعود الي السياسات والتوجهات التي اعتمدتها اميركا وحلفائها في منطقة الشرق الاوسط في تشكيل ودعم واستخدام الجماعات الارهابية كأداة لتمرير اهدافها ونشر الفوضي وانعدام الأمن في الدول الاخرى، وان السبيل الوحيد لاجتثاث الارهاب يكمن في التصدي الحازم المصحوب بالصدق والشفافية من قبل جميع الدول. 

وكانت شرطة نيويورك أعلنت تفاصيل حادثة الدهس جنوب غربي مانهاتن، التي أسفرت عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 12 آخرين بالقرب من موقع النصب التذكاري لهجمات 11 سبتمبر.

وذكرت الشرطة، في مؤتمر صحفي، أن شخصا في العشرينات من عمره استأجر شاحنة صغيرة من أحد المتاجر الأميركية "هوم ديبو"، وقام بدهس مجموعة من سائقي الدراجات الهوائية وممارسي رياضة الجري.

وقام سائق الشاحنة الصغيرة بالاصطدام  بحافلة مدرسية، قبل أن يخرج من السيارة حاملا مسدسين وهميين، ثم بادرته الشرطة بإطلاق النار عليه في البطن والساق وتم نقله للمستشفى.

وأوضح مفوض شرطة نيويورك أن العبارات التي تلفظ بها منفذ الهجوم بعد خروجه من الشاحنة تدل على أن الهجوم إرهابي./انتهى/

رمز الخبر 1877647

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =