روحاني يشدد على ضرورة التيقظ ازاء مؤامرات الأعداء

شدد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية "حسن روحاني" في اتصال هاتفي مع نظيره الأفغاني "أشرف غني أحمدزي" على ضرورة التيقظ والوعي حيال المؤامرات التي يحيكها الأعداء لدول وشعوب المنطقة بغرقها في الانقسام والتخاصم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس الإيراني أعرب عن شكره وتقديره لرئيس جمهورية أفغانستان، مساء الخميس في مكالمة هاتفية على تعاطفه مع الشعب الإيراني في زلزال كرمانشاه قائلا: "هذه المؤاسات والتعاطف واواصر الأخوة كانت دائما بين البلدين ويجب أن نكون دائما معا".

واعتبر الرئيس الايراني وقوع الحوادث الارهابية ومصرع المواطنين في افغانستان امرا مؤسفا ومؤلما واضاف، ان الحكومة الافغانية اتخذت مواقف ذكية في سياق صون الوحدة واحباط المؤامرة الرامية الى بث التفرقة في المنطقة.

واشار الرئيس روحاني الى ضرورة المكافحة الشاملة لانتاج وتهريب المخدرات واضاف، ان المخدرات تهدد اليوم جيل الشباب في دول المنطقة والعالم لذا ينبغي في ظل التعاون الواسع مكافحة هذه الظاهرة البغيضة.

واوضح بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو للسلام والاستقرار والامن المستديم في افغانستان وتعتبر ذلك بانه ياتي في سياق تعزيز امنها ويخدم السلام والاستقرار في المنطقة.

واعتبر الرئيس روحاني تنمية التعاون والعلاقات التجارية والاقتصادية بين ايران وافغانستان بانها تحظى بالاهمية واشار الى استثمار مشاريع تنموية في ميناء جابهار (جنوب شرق ايران) قريبا واضاف، ان ربط سكك حديد افغانستان بايران ومن ثم ممر 'الشمال – جنوب' سيؤدي الى ايجاد تطور ايجابي في العلاقات التجارية والاقتصادية في المنطقة.

من جانبه اعرب الرئيس الافغاني خلال هذا الاتصال الهاتفي عن مواساة الحكومة والشعب الافغاني للحكومة والشعب الايراني بحادث الزلزال في كرمانشاه وقال، ان الشعبين كانا على الدوام الى جانب بعضهما بعضا وهما شقيقان ومتآزران.

واشار اشرف غني الى ان تعزيز الوحدة والاخوة بين الشيعة والسنة يعد من المبادئ الاساسية في بلاده واكد قائلا، اننا لن نسمح للاعداء ابدا باثارة التفرقة.

واكد اهتمام وجدية الحكومة الافغانية في مسار مكافحة انتاج وتهريب المخدرات، داعيا الى تطوير العلاقات والتعاون الشامل مع الجمهورية الاسلامية الايرانية./يتبع/

رمز الخبر 1878397

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =