علي عبدالله صالح وعدائه مع اصحاب رايات الحق

رمز الخبر: 4166972 -
كتب الناشط اليمني أبو يحيى الحسني عن ما عايشه في صغره من حروب وعدوان وحصار كانت تمارسه قوات "على عبدالله صالح" على اصحاب رايات الحق والمؤمنين بالفكر القرأني، بالتآمر مع السعودية والامارات.

وكالة مهر للأنباء - أبو یحيی الحسني: ساكتب فقط عن ماعايشته في ظل هذا الزعيم منذ أول حياتي وإلى الآن، وما قبل عمري أتركه لكل الذين عايشوه وكل يكتب بما يمليه عليه ضميره ودينه..

رئيس الجمهورية اليمني الزعيم علي عبدالله صالح وجه حملة عسكرية كبرى مع ذراعه الأيمن علي محسن الأحمر للقضاء على مشروع السيد حسين الثقافي القرآني الفكر التنويري السلمي، وقتل وسجن كل من يؤمن بهذا الفكر القرآني وذلك بتوجيه أمريكي سعودي وهابي عنصري!

وفعلا كنت أرى وأنا طفل (ست سنوات) برازح صعدة من بيتنا وقريتنا طائرات السلطة وأسمع راجمات الصواريخ والمدافع وكأن مران أحد مناطق غزة  أو جنوب لبنان في الحروب الإسرائيلية! حصار لعدة أشهر لمران حتى أكل السيد حسين وأهله وأصحابه حبوب البر والأشجار وقطع عنهم الماء والغذاء والدواء!

ويستشهد العشرات وبينهم أطفال ونساء ومدنيون ومجاهدون مدافعون عن الأرض والعرض، وبعد تفجير جرف سلمان وتطويقه بمئات العسكر والمنافقين يعرض القائد جواس الأمان للسيد حسين حتى يخرج ويقتله بكل دم بارد ثم مثلوا بوجهه الشريف كما هو واضح في الصور التي انتشرت آنذاك..

وتم إعلان إنهاء الحرب والقضاء على ما أسموه الإرهاب والتطرف في محافظة صعدة ولغير رجعة؟! وبعد أشهر.. يلاحقون الثوار الجدد واعتقالات لكل من يحب السيد أو على مستوى شبهة، وعلى هذا الأساس يتم التعذيب في الأمن السياسي بأبشع الطرق وأقساها، ولازال بعضهم حي شاهد على البشاعة تلك منهم إما من قطعت بعض أعضاء جسده أو مشوه أو معاق..!

ثم إعلان حرب ثانية على المتمردين (حسب وصفهم) وطريقة شيطانية في التدليس والتلبيس! ويقتل العشرات ويجرح ويأسر من المواطنين بلا ذنب، ولكن فضل الله كان نصرا للمؤمنين على الظالمين وتم وقف العدوان والحرب.

ولكن الغضب الأمريكي السعودي من الزعيم والأحمر والخونة دفعهم لإعلان حرب ثالثة بنفس نمط الحرب الثانية ثم الحرب الرابعة وبشكل أشد وأخبث ونفس الإجرام..، ولكن التطور بفضل الله تكاثر عدد وعدة المجاهدين ومناطق سيطرتهم بشكل أفقد المعتدين عقولهم وجن جنونهم فاحرقوا الأخضر واليابس في أكثر مديريات صعدة المكتظة بالسكان!

وتم إعلان حرب خامسة بالدعم الجوي المهول وقصف منازل ومزارع ومشفيات ومدراس كثيرة في صعدة،وأعلن الزعيم عفاش عزمهم على إنهاء وجود أنصار الله واصفا إياهم بالسرطان وأنه سيبني المتارس بدلا عن المدارس! ولم يستطيعوا إحراز أي نصر أو تقدم بعون الله وثبات المجاهدين بل العكس انكشف الغطاء والستار وعلم الناس بحجم المؤامرة وقداسة الفكر القرآني للشهيد القائد (الذي جعل الناس ينطلقون في المسيرة المقدسة..)

وتم تأمين أكثر مديريات صعدة وجرف سفيان بعمران ويشهد الناس والسلطه ان امن الامكنه هي التي يؤمنها الانصار وتقل نسبة الجريمة بشكل كبير..!

وأيضا لا ننسى العدوان على الموالين والمحبين للأنصار في منطقة بني حشيش في صنعاء وعدة مناطق بالجوف قتلا وأسرا وغير ذلك.. ولكن هزائمهم الميدانية كانت كبيرة أربكت حساباتهم وتم التوسط بوقف الحرب وتبادل الأسرى، ونصر مبين عظيم ..

بعد إنتهاء الحرب الخامسة أعلن الزعيم عفاش كونه القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن إنهاء الحرب العبثية وأنهم قدموا -كسلطة ظالمة-ضحايا (يقصد الجيش والعتاد والمال) لا يدرون لماذا قدموا هذه الضحايا!

وفي المولد النبوي الشريف ١٤٢٩م في صعدة وسط الجماهير المحتشدة لإحياءه في منطقة واسعة  يعلن السيد عبدالملك النصر ويحذر من شن أي حرب سادسة مؤكدا أن خسائرهم ستكون أكبر إذا ما أقدموا على عدوان جديد!

لم يؤمنوا ولم يصدقوا ولم يأخذوا بعين الاعتبار تحذير السيد فتآمر الأمريكي والخليجي وتم القرار والتنفيذ من الزعيم عفاش حينها والأحمر والخونة وأعلنوا الحرب وشنوا عشرات الغارات وزحوفات كبيرة دونما شفقة أو رحمة بالمواطنين!

وأنا أذكر في الحرب السادسة كنت أرعى الأغنام بمنطقتي  بركان في رازح_ صعدة وإذا بطائرة لا أعلم هل أمريكية أم سعودية أم يمنية! المهم كانت قريبة لونها أسود وتُرى بشكل واضح  وقصفت بيتا قديما تجمعت فيه عدة أسر بمنطقة الفرق_النظير  بصاروخين مدمرين أباد أكثر من١٨ شهيد أطفال ونساء أكثرهم،وعدد من الجرحى والناجين باعجوبة من بين الركام!

قبل تلك الجريمة بين الحرب الخامسة والسادسة تم قصف نازحين بالطيران في جرف سفيان كانوا مختبئن في أحد الأنفاق ظانين أنهم سينجون من الهمجية العدوانية ولكن تم العكس..!

طبعا لازالت الوثائق موجودة موثقة صوتا وصورة، وفي جريمة النازحين أذكر رب أسرة يحمل ابنته الطفلة الشهيدة الممزقة وهو يقول بهذا المعنى:(هذا عمل علي عبدالله صالح الله يأخذ حقي منه وينتقمه ليش يقتل شعبه ليش!؟وهو يبكي بكل حرقة وألم)

 والجريمة التي شهدتها لايزال رب أسرتها حيا يرزق ونازح الآن في عمران عمي أو جدي/منصور الدفاع ،وسيكون هناك لقاءات معه متلفزة إن شاء الله.. وجرائم كثيرررة اكثرها موثقه...الخ

الله نصر وثبت أقدام أنصاره وتم التصدي للعدوان وتدخل الجيش السعودي في جيزان وجنود من الأردن والمغرب وبعض الجنسيات، وبفضل الله اغتنم المجاهدون الكثير من الأسلحة بجميع أنواعه وقُتل العشرات من الجيوش تلك والجيش اليمني كان الضحية الأكبر للأسف! مع منافقين يمنيين  ووقع منهم كثير من الأسرى وهي كلها موثقة بالصوت والصورة من باب التذكير فقط لمن نسي ويعلم من لم يعلم بعد..!

واستمرت الحرب لعدة أشهر مع التضليل والإرهاب الكبيرين ولم تكن تنقل الحقيقة إلا قناة العالم الإيرانية والمنار والجديد اللبنانيتين وبعض القنوات الحرة ..

أما قنوات السلطة وعلماؤها ودعاتها والإعلام العربي عموما تكفيري إرهابي مضلل للشعوب العربية فضلا عن تضليل أكثر الشعب اليمني ..!

ولكن الله أبى إلا نصر الحق والحقيقة والمحقين وتم النصر المبين والاتفاق ووساطات قطرية ومحلية ولم يحقق العدو أي تقدم بل تراجع وانكسار وانحسار وهزيمة منكرة مذهلة..!

والزعيم عفاش متولي مع الأحمر كبر العدوان والتضليل على مدى كل تلك الحروب الست الأبشع والأشد فتكا بشريحة واسعة من الشعب اليمني..

وأكثر من أربعين حرب متقطعة في صعدة بعد السادسة بتمويل سعودي وتنفيذ عفاشي أحمري اصلاحي وكان من أبرز الشخصيات المخدوعة الخائنة مثل (الشيخ عثمان مجلي، وبن عزيز ،وبن أبكر!) إلى حرب دماج وكتاف٢٠١٢، وتم فشل تلك المؤامرات وانتصر الأنصار بكل تلك الحروب العدوانية ..

ثم إلى ثورة١١فبراير ٢٠١١م وكان لأنصار الله الدور المشرف والخروج السلمي في الساحات والدعوة لاسقاط كل النظام الفاسد وعلى رأسهم الزعيم عفاش ولازالت المظاهرات محفوظة والأناشيد والزوامل والفن بكل أنواعه...الخ في صعدة وصنعاء ضد النظام الفاسد الظالم  وعلى رأس هذا النظام الزعيم عفاش والأحمر..!

ثم تعرضت الثورة للخطف والتزوير والخداع بمبادرة أمريكية خليجية تعيد الفساد والنظام بشكل أقسى وأشد مع التضليل الرهيب.. تم قصف الزعيم في النهدين من العملاء الآخرين ويتم علاجه في الرياض وسبحان الله كان لابد أن يكمل ما يريده الله إلى النهاية..!

ومع العلم أنه لم يكن يجرؤ أحد من محبيه رفع صورة واحدة له في الشارع العام أو شيء يشيد به في صنعاء عموما وأكثر المدن اليمنية (الا في المناطق المواليه له) ، واحترقت صورته في قلوب كثير من اليمنيين قبل أن يحرق جسمه! والكارهين له أقوى وأكثر من المحبين داخل الشعب اليمني العظيم في٢٠١١..!

إلى ٢٠١٤م والثورة ضد الفاسدين المجرمين من القشيبي إلى علي محسن الأحمر ودواعش الإصلاح الذين قتلوا واعتدوا على الأوفياء لدماء ثورة١١ فبراير والمستمرين فيها حتى تحقيق أهدافها.

كان واجبا على أحرار الشعب اليمني بقيادة السيد القائد عبد الملك الحوثي -حفظه الله- أن يقوموا بثورة تصحيحية جديدة تقلب المعادلة على المجرمين الخونه القاتلين للمتظاهرين السلميين في صنعاء وتم الانتصار بعون الله  في٢١ سبتمبر على الفاسد المجرم الجنرال علي محسن الاحمر وهرب إلى أسياده مع الخونة من الإصلاح ودور الزعيم عفاش كمتحرك بشكل خفي ومستفيد من الأحداث لعل صورته المزيفه تعود لقلوب اليمنيين بالمحبه!

وتوقع أكثر الناس أن يقوم أنصار الله بالانتقام للدم الذي أراقه ويتم تصفيته وتصفية خونة الإصلاح المجرمين بعد فشل الحوار الوطني ورفع الأسعار وفساد حكومة الإصلاح والمؤتمر وانتصار الثورة وبعد عشرات الشهداء والجرحى بثورة٢١ سبتمبر٢٠١٤م!

ودعا السيد لاتفاق السلم والشراكة متناسيا الماضي ومهدئا لجماهير ألأنصار وحرصا على عدم سفك الدم اليمني ، وطي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة والعفو عنهم بما فيهم الزعيم عفاش وخونة الإصلاح وتم التوقيع على ذلك الاتفاق باشراف المبعوث/ جمال بن عمر مبعوث الأمم المتحدة!

وبارك الناس وفرحوا وارتاحوا لسماحة وحلم السيد وأنصار الله وانظم الكثيرون للمسيرة القرآنية، وفي الوقت نفسه تم إعلان دستوري جديد وحل مجلس النواب وتشكيل مجلس وطني يشارك فيه كل اليمنيين والأولوية للقضية الجنوبية وتم العمل على ذلك، وكان دور الزعيم عفاش لايزال مختفيا وليس واضحا ، وبعد أشهر قليلة من هروب هادي لعدن ونقله إلى السعودية تدخلت القوى الآمرة الناهية الدافعة والممولة لكل الحروب والفتن الداخلية السابقة والآنية!

أمريكا وأخواتها الغربيات والسعودية وأخواتها العربيات يسحبون سفرائهم من صنعاء لأمر يراد! وهو العدوان الأجنبي القريب المباشر وبعد أشهر يعلن من واشنطن العدوان ويتم قصف المعسكرات والمطارات وكل أملاك الشعب والابتداء بجريمة منكرة في منطقة بني حوات صنعاء وشهداء وجرحى من الأطفال والنساء والرجال الآمنين بعد منتصف الليل ٢٦-٣-٢٠١٥م

أنصار الله بقيادة السيد عبدالملك أعلنوا الوقوف ضد العدوان وتمت تسمية الغارات من أول غارة بالسعودي الأمريكي ، كون العدوان تم بضوء أمريكي ولولا الأمريكي الصهيوني لما كان السعودي!

وأعلن حزب الإصلاح الخيانة كقادة الحزب والخونة من عامته ، أما حزب المؤتمر الشعبي العام  (الموجود نصف قادته تقريبا في الرياض)!فقد أعلن وقوفه ضد العدوان السعودي غير معترفين للآن بالدور الأمريكي المباشر! ومع ذلك عُد موقف مشرف ومميز وكان أنصارالله أكبر من ارتاح للإعلان من المؤتمر وتعرضت قناة اليمن اليوم للعدوان كما مكتب المسيرة في صعدة واستشهد وجرح عدد من الإعلامين في قناة اليمن اليوم!

وقصف العدوان بيوت قيادات مؤتمريين ومن ضمنهم الزعيم عفاش وأعلن وقوفه ضد العدوان من بين ركام أحد منازله بصنعاء! وارتحنا لهذا وقلنا فعلا ربما الرجل مستهدف من قبل العدوان ولابد من حسن النوايا ونسيان خيانات الماضي!

وعلى طول العدوان السعودي الأمريكي نستمع بإصغاء وإنصات وحسن نيه وحذر لكلمات وخطابات الزعيم عفاش ومع أكثر الكلمات يصاب المتابع له (بعقل) بالتناقض العجيب!! لماذا!؟ يعلن أنه ليس في السلطة وأنصار الله كل شيء!! وأحيانا: لا هو شريك! وتارة تودد لدول العدوان وبالذات مغازلة الإمارات وراجعوا تلك الكلمات والخطابات..! المهم أخذنا الحسن من كلامه...

أما أفعاله كانت معظمها عرقلة للجنة الثورية وتشويهٌ لها بأسلوب ناعم! ثم تمت المناقشات والتواصلات بين قيادات أنصارالله والمؤتمر والاتفاق على مواجهة العدوان ونبذ الخلافات وطلب الزعيم إلغاء قرارات اللجنة الثورية وحلها وتشكيل مجلس سياسي وعودة مجلس النواب!

ولأننا نعرف حكمة القيادة سلمنا بأي شي يُتفق عليه. في أواخر ٢٠١٦ م إعلان مجلس سياسي أعلى بالاتفاق مع شرفاء وعقلاء المؤتمر وخروج جماهيري ملاييني في ميدان السبعين_ بصنعاء تاييدا لهذه الخطوات العظيمة القوية!

ثم تشكيل حكومة إنقاذ وطني بأكثر من أربعين وزير كان المفروض أن تكون كما تمت تسميتها حكومة إنقاذ! ولكن للأسف الشديد حصل فساد واستغلال وانتهاز وكأنه وقت الفساد وتقاسم المغانم بين الفسده! وليس وقت عدوان وحصارا شاملا أجنبيا بربريا!

جولات المفاوضات السياسية راجعوا كلمة الناطق باسم الأنصار محمد عبد السلام يوم لقاء حكماء وعقلاء اليمن قبيل أحداث٢٤ أغسطس ليتبين لكم كيف كان التوافق والإخاء في كل القرارات والتفاهمات سواء في جنيف أو مسقط أو ظهران الجنوب ومع ذلك يتقولون على الناطق الرسمي خصوصا وأنصارالله عموما بالكذب والبهتان!

وتمضي الأيام إلى قبل أشهر والتحشيد غير المسبوق ولأول مرة بذكرى تأسيس حزب المؤتمر ٣٥ عام احتفال لأول مرة لماذا؟ ماهو الداعي؟! لماذا يحشد ناشطي الإصلاح والخونة في عواصم العدوان للخروج والتهديد والتوهيل والإرجاف وكأنهم أعضاء في الحزب؟!

تم التعاطي بحذر وتحذير وإنذار وتوضيح التنسيق بين أبو ظبي وقيادات من المؤتمر في صنعاء! من السيد عبدالملك -رعاه الله- ومتسائلا لماذا لايفعل القضاء ومحاسبة الخونة والفاسدين والعملاء! محملا العقلاء والحكماء مسؤولية كبيرة في الرؤية والتعديل والتقويم والحفاظ على الجبهة الداخلية.. ووجه السيد بتأمين فعالية الاخوة في المؤتمر وتسهيل كل العوائق للجماهير التي ستحتشد وفعلا تم ذلك بخير وسلام..

وزال التوتر نوعا ما بعد٢٤ اغسطس ، وأكثر من اتفاق تهدئة إعلامية ولكن أكثرها كان حبرا على ورق ، وتشتغل بعض كوادر المؤتمر بكل خسة في قناة اليمن اليوم للتشويه والتعاطي السلبي مع أي إشكال أو خلل داخلي!( طبعا مع التحية الكبرى للشرفاء في القناة وغيرها الذين كانوا حريصين على أن يكون للقناة دور عظيم في مواجهة العدوان والحصار وإنقاذ الشعب والنظر لمعاناته وهم كُثر)

وأتت ذكرى المولد النبوي الشريف كما كل عام ولكن هذا العام ترافقت المناسبة بعد الخنق الاقتصادي الكبير للشعب اليمني من العدوان وقصفه منصة السبعين بعدة غارات، ومحاولة خبيثة وكبيرة لإفشال المناسبة من قبل العدوان، وتمت الأوامر لتحريك آخر ورقة وهي الخلايا النائمة المتحركة بصمت داخل صنعاء وبعض المحافظات..!

كان إصرار وعزم الشعب والقيادة الحكيمة أعظم من محاولات إفشال الاحتفاء بذكرى مولد الحبيب المصطفى - صلى الله عليه وآله وسلم- والذي نحتفل بذكراه كل عام من قبل أكثر من عشر سنوات لا لغرض سياسي ولا طائفي بل واجب ديني جامع لكل المسلمين لا مفرق..

وتم ماتم من عرقلة وهنجمة، وفي ليلة المولد النبوي يتم الاعتداء على الأمنيين بصنعاء ويقتل ويجرح عدد منهم بغير حق إلا أنه أمر سعودي أمريكي!

وقبل هذا بأشهر أحداث جولة المصباحي وقتل ثلاثه أمنيين وبالمقابل خالد الرضي وهروب نجل عفاش وتم الصلح والتهدئة وقام الصماد ورئيس اللجنة الثورية بزيارة عزاء ومودة لأسرة خالد الرضي..! كل هذا الحرص على الشراكة والسلام والإخاء والجبهة الداخلية وتفككها لايخدم سوى العدو الخارجي..!

ومن ثلاثة أيام تبدأ المواجهات من طرف مليشيات عفاش وطارق في الليل ويصل مستشفيات العاصمة عشرات الشهداء وجرحى ومنهم الكثير من  المدنيين والشرطة والأمن والاطباء!

وستكشف ملفات التواصل السري لدرء الفتنة وعدم سفك الدم ومحاسبة من يقوم بهذه الأعمال قبل أن تظهر للعلن ولكن لم يتم التعاطي من الزعيم ومستشارييه بنسبة ١٠٪ ايجابا مع الدعوات والمناشدات من الدوله وانصار الله والحكماء والعقلاء..!

وتأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، للأسف يعلن الزعيم عفاش مفاجئا الجميع في الداخل والخارج خصوصا المحبين والمواليين له الذين أصيبوا لحد الآن بالصدمة! بعد كل الذي حصل لما يقارب الف يوم من العدوان والحصار يقول نريد صفحة بيضاء مع العدوان وانتفاضة ضد الأنصار!

انتفاضة ضد من!؟ ضد حليف وشريك قدم الغالي والنفيس للدفاع عن الوطن أرضا وإنسانا! يريد أن يخون الله ورسوله وكل العهود..! ياعيباه ويا عاراه.. السيد صباحا يناشده بإسمه وصفته الزعيم علي عبدالله صالح مرتين! بكل نصح وبلاغ أخير وحجة مكتملة ولكن الأمر السعودي والكبر والغرور أخذته العزة بالإثم ومواصلة القتل والإرهاب والتخريب..!

توقع الناس حربا أهلية تحرق كل النسيج الاجتماعي الفريد من نوعه في اليمن.. ولكن الله موجود ودم الشهداء والجرحى وحكمة العقلاء والأحرار والشرفاء موجودة مثلما تواجدوا في صف واحد ضد العدوان.. وقذف الله الرعب في قلوبهم واستسلم أكثرهم  وقتل بعضهم وتم تطهير فللهم الموجود في بعضها الويسكي وأنواع الخمور!

ساند العدوان هؤلاء الجبناء المليشاويين بعشرات الغارات وإلى الان - وبإستماته وبفضل ومن من الله - تم إفشال هذه المؤامرة وكشف المخطط.. وبفضل قيادة السيد عبدالملك الحكيمة وقبائل ورجال اليمن الشرفاء تم دحرهم من العاصمة وبقية المحافظات التي عبثوا فيها أيما عبث من قتل ونهب وعدم اخلاق..!

الزعيم عفاش تواصلاته ستكشف وتعرض في الإعلام  وستكشف كل الوثائق والأسرار المخبأة! وللأسف نهاية وخاتمة مخزية وسيئة والعياذ بالله، يهرب مع بعض قياداته متكلين على السعودي والإماراتي والأمريكي الذي يفسح لهم الطريق بالطيران إلى أواخر محافظة صنعاء بخولان الطيال وهم هاربين الى مأرب عند اخوتهم السابقين الخونة! ولم يحظ حتى بموتة خائن شريفة، والله يحكم ما يريد.. اللهم إني لست شامتا ولن أكون ولكني أتفكر وأتامل ما أحكمك وأعدلك..!

وأسالك حسن الخاتمة والهداية والتوفيق.. الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى والنصر للشرفاء والخزي والعار للعملاء والعاقبة للمتقين.. وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآل سيدنا محمد والسلام عليكم ورحمة الله.

ملاحظة! ماكتبته يعبر عن ما اقتنع به وأراه شخصيا وربما قد أخطئ او انسى والله من وراء القصد.. والحمدلله رب العالمين

/انتهى/.

ارسال التعليق

1 + 4 =