جابري أنصاري: من المبكر الحديث عن آفاق انعقاد "سوتشي 2"

أعلن نائب وزير الخارجية الإيراني، حسين جابري أنصاري، أنه من المبكر الحديث عن آفاق مؤتمرات جديدة في سوتشي حول المسألة السورية، وأن الحديث عن "سوتشي 2" وما بعدها سيقرر بناء على نتائج الجولة الجارية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن جابري أنصاري قال للصحافيين: "المهم الروح الجدية والإرادة السياسية لاستكمال المسيرة لمساعدة للشعب السوري للخروج من المأزق الراهن، الذي يواجهه".

وقال أنصاري ردا على سؤال حول آفاق عقد "سوتشي 2": "لم نتكلم الآن عن "سوتشي 2" و"سوتشي 3"، بناء على اتفاقات المؤتمر الحالي والتوافق الموجود بين الجهات السورية المشاركة، والدول الضامنة، سوف نقرر في المستقبل، هل ستكون مؤتمرات أخرى أم لا".

وأضاف: "نحن لا نريد الحديث عن الفائز أو الخاسر، يجب أن يكون الشعب السوري فائزا وناجحا في حربه على الإرهاب وفي محاولته لإعادة الأمن والاستقرار والسلام إلى سوريا الحبيبة، ونحن نساعد الحكومة السورية وجميع الجهات الوطنية السورية المخلصة التي تساعد في الخروج من الأزمة الراهنة".

و بشأن عمل اللجنة الدستورية، ومتى تعقد أول جلساتها ومن سيكون فيها: "بعد تشكيل هذه اللجنة من قبل مؤتمر سوتشي أعضاء اللجنة سوف يقررون ترتيبات العمل في اللجنة وتواريخ عمل اللجنة"./انتهى/

المصدر: سبوتنيك

رمز الخبر 1880709

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =